EN
  • تاريخ النشر: 28 يوليو, 2012

يا هلا بشوج ويانا: صداقات الإنترنت.. هل تؤمن بها أم تراها مزيفة؟

شجون8

شجون الهاجري تخاطب مشاهديها

برنامج "يا هلا بشوج ويانا" طرح تساؤلاً عبر الحساب الرسمي له على تويتر حول مدى اقتناع الفرد بصداقة الإنترنت..شاركنا برأيك حول هذا الموضوع وأخبرنا عن رأيك في الصداقات التي تتم عبر مواقع التواصل الاجتماعي وما إذا كنت تؤمن بها أم لا؟

  • تاريخ النشر: 28 يوليو, 2012

يا هلا بشوج ويانا: صداقات الإنترنت.. هل تؤمن بها أم تراها مزيفة؟

ما أجمل أن يكون لك صديق مخلص يعيش معك أحلامك ويحاول أن يبعد عن أحزانك.. فالصديق عند الضيق ولكن هل يفرق معك الطريقة التي تعرفت بها على صديقك؟..برنامج "يا هلا بشوج ويانا" طرح تساؤلاً عبر الحساب الرسمي له على تويتر حول مدى اقتناع الفرد بصداقة الإنترنت.

وتباينت آراء المنضمين إلى صفحة "شجون" بين مؤيد ومعارض لتكوين صداقات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبرت مشتركة كتبت تعليقاً لها باسم "Nouna" أن بعض الصداقات التي تنشأ عن طريق الإنترنت حقيقية وصادقة ومخلصة ونعايشها بكل صدق وتستمر.

وأشارت إلى أن البعض الآخر من أصدقاء الانترنت وجودهم مثل عدمه لا يتكلمون معك إلا من أجل المصلحة، فيما رأي آخرين أن الصداقة التي يكونها الانسان وجهاً لوجه تكون أقوى، في حين تقتصر الصداقات التي تنتج عبر مواقع التواصل الاجتماعي على التسلية وهي ليست حقيقية.

الفتاة MrMr أيدت الرأي السابق، مؤكدة إيمانها بصداقات الإنترنت، ولكنها نبهت إلى أهمية توخي الحذر وعدم الاستعجال في تكوين مثل هذه الصداقات.

شاركنا برأيك حول هذا الموضوع وأخبرنا عن رأيك في الصداقات التي تتم عبر مواقع التواصل الاجتماعي وما إذا كنت تؤمن بها أم لا؟

شجون الهاجري
416

شجون الهاجري