EN
  • تاريخ النشر: 07 فبراير, 2011

أكدت أن البرنامج يخترق المسكوت عنه في العالم العربي نيكول تنوري: "شواهد" أقنعني بحقيقة "التقمص".. ويسرا قُتلت في حياتها السابقة

أكدت الإعلامية نيكول تنوري -مقدمة برنامج شواهد الذي يعرض على MBC1- أن الحلقة الأولى من البرنامج والتي ناقشت ظاهرة التقمص الروحي قد غيّرت كثيرا من آرائها عن تلك الظاهرة، والتي كانت لا تعتقد فيها قبل أن تتحدث مع التجارب الحية التي استضافتها في البرنامج.

  • تاريخ النشر: 07 فبراير, 2011

أكدت أن البرنامج يخترق المسكوت عنه في العالم العربي نيكول تنوري: "شواهد" أقنعني بحقيقة "التقمص".. ويسرا قُتلت في حياتها السابقة

أكدت الإعلامية نيكول تنوري -مقدمة برنامج شواهد الذي يعرض على MBC1- أن الحلقة الأولى من البرنامج والتي ناقشت ظاهرة التقمص الروحي قد غيّرت كثيرا من آرائها عن تلك الظاهرة، والتي كانت لا تعتقد فيها قبل أن تتحدث مع التجارب الحية التي استضافتها في البرنامج.

وقالت نيكول -في حوار خاص مع MBC.NET-: عندما التقيت مع يسرا أبو شهلا وماهر زين الدين، اللذين تعرضا لتجربة تقمص سابقة، أحسست من خلال إجابتاهما ومعايشتهما لأقاربهما ومعرفتهما للأماكن في حياتهما السابقة، أنهما لم يكذبا وأنهما يقولان الحقيقة، وبدأت بالفعل أفتح المجال لعقلي للتفكير حول ظاهرة التقمص بعد أن كنت لا أؤمن بها تماما.

وعن أكثر المواقف التي تأثرت بها خلال الحلقة الأولى من برنامج "شواهدقالت نيكول: عندما ذهبنا إلى المكان الذي قتلت فيه يسرا أبو شهلا ظلما في حياتها السابقة، وجدت يسرا في السيارة خائفة من الاقتراب من هذا السيارة، وعلى الرغم من إلحاحنا على يسرا للنزول والتوجه إلى المكان لم تستطع النزول من السيارة وشعرنا بخوفها، ولذلك احترمنا رغبتها.

وأشارت الإعلامية اللبنانية إلى أن برنامج "شواهد" يطرح في العالم العربي موضوعات قليلا ما يتم مناقشتها في إعلامنا العربي، وتطرح الرؤى العلمية والدينية، وتأتي بالنماذج الحية لتدعيم مناقشة الظواهر.

وأكدت نيكول أنها تسعى من خلال البرنامج إلى توسيع آفاق المشاهد العربي وألا يكون فكره محدودا تجاه رأي أو معتقد معين.

ويركز برنامج شواهد -بشكل خاص- على محاولة البحث عن تفسير علمي للموضوعات التي تحوم معظمها حول الغموض، والشك، والخوف، والألغاز، وبعض المعتقدات الاجتماعية، وكذلك أيضا الخرافات والسحر والشعوذة والتقمص.

ويستعرض البرنامج نماذج حية لمن يمتلكون قوة خارقة في أجواء مليئة بالغموض والرعب، من خلال تجارب لأشخاص عاشوا حالات استثنائية، وشاهدوا في حياتهم كثيرا من الظواهر الغريبة، والبرنامج من تقديم الإعلامية اللبنانية "نيكول تنوري".

وتثير مثل هذه الموضوعات فضول الكثيرين، بل وإعجابهم في أحيان أخرى، لذلك حاول البرنامج التعرف على الحقيقة الكامنة وراء هذه الظواهر.