EN
  • تاريخ النشر: 30 يوليو, 2011

قال إنه يجسد شخصية متناقضة عمرو سعد: "شارع عبد العزيز" يرصد مصر الحقيقية.. وثورة يناير في الحلقات الأخيرة

عمرو سعد في مشهد من شارع عبد العزيز

عمرو سعد في مشهد من شارع عبد العزيز

صرح الفنان عمرو سعد بأن مسلسل "شارع عبد العزيز"؛ الذي تعرضه MBC دراما في رمضان، يظهر الوجه الحقيقي لمصر، مشيرا إلى احتمالية الإشارة لثورة يناير/كانون الثاني في الحلقة الأخيرة من المسلسل.

صرح الفنان عمرو سعد بأن مسلسل "شارع عبد العزيز"؛ الذي تعرضه MBC دراما في رمضان، يظهر الوجه الحقيقي لمصر، مشيرا إلى احتمالية الإشارة لثورة يناير/كانون الثاني في الحلقة الأخيرة من المسلسل.

وفي تصريحات خاصة لـmbc.net أكد سعد أنه يجسد شخصية شاب يأتي من الصعيد، ويواجه معاناة في حياته نظرا لفقره الشديد، فيما تعمل والدته جاهدة على توفير كل ما يحتاجه، لكن بقدر استطاعتها؛ ما لا يحقق طموحاته ما يدفعه للاعتماد على نفسه بشكل كبير.

وأكمل عمرو أن شخصيته في العمل تبدأ منذ أن كان في الصف الأول الإعدادي في عام 1986 نهاية بـ2011م، وخلال هذه السنوات تحدث تغيرات كثيرة سواء عليه هو شخصيا أو على المجتمع المصري بشكل عام.

وتابع أن العمل يدخل في الشخصية المصرية بشكل كبير، راصدا أحلامها وطموحاتها وانكساراتها، مضيفا أن العمل أشبه بالتحليل والرؤية للحالة الاجتماعية، وذلك من خلال شارع عبد العزيز الذي يمثل جزءا من مصر.

وحمل المسلسل -طبقا لكلام عمرو- سعد الكثير من التناقضات في الأحداث بين أفراح وشجن ومآس؛ فالعمل لا يسير على وتيرة واحدة فقط على حد قوله.

وعن تعاونه مع كل من المخرج أحمد يسري والمؤلف أسامة نور الدين في أولى تجاربهم الدرامية قال عمرو: إنه منذ أن قرأ الورق أعجبه بشكل كبير، كما أن الصورة التي أظهرها أحمد يسري تخيل للبعض أن له سنوات خبرة في عالم الإخراج التلفزيوني.

المسلسل يقع في ثلاثين حلقة، وحتى الآن لم ينته المؤلف من كتابة الحلقة الأخيرة؛ لذا يتوقع عمرو سعد أن تحمل هذه الحلقة الإشارة، ولو بشكل بسيط إلى الحالة المصرية بعد أحداث ثورة 25 يناير/كانون الثاني.

المسلسل الذي تعرضه MBC دراما يشارك في بطولته بجوار عمرو سعد، كل من علا غانم وسامي العدل وريهام سعيد وهنا شيحة وهادي الجيار وحنان العربي.

يشار إلى أن المسلسلات التي تعرضها MBC دراما في رمضان تبدأ يوميا في تمام الساعة الثالثة بتوقيت السعودية، وسيتم إعادتها بعد ذلك على مدار اليوم.