EN
  • تاريخ النشر: 05 سبتمبر, 2009

سمر تخشى الفضيحة وضرتها تبحث عنها في شر النفوس 2

سيطر التوتر والخوف على أجواء الحلقة الـ14 من مسلسل "شر النفوس2" -الذي يعرض على قناة MBC1، الساعة التاسعة مساء بتوقيت السعودية،- بعد أن تجاهلت والدة بشار الرد على عشيقها خليل (نايف الراشد) أثناء وجودها مع عشيقها الجديد التاجر الثري سعود، لكنها فوجئت بحضور خليل إلى التاجر سعود في جناحه في الفندق فظهر عليها التوتر الشديد.

سيطر التوتر والخوف على أجواء الحلقة الـ14 من مسلسل "شر النفوس2" -الذي يعرض على قناة MBC1، الساعة التاسعة مساء بتوقيت السعودية،- بعد أن تجاهلت والدة بشار الرد على عشيقها خليل (نايف الراشد) أثناء وجودها مع عشيقها الجديد التاجر الثري سعود، لكنها فوجئت بحضور خليل إلى التاجر سعود في جناحه في الفندق فظهر عليها التوتر الشديد.

واضطر التاجر سعود للكذب فأخبر خليل أن والدة بشار حضرت إليه مصادفة في الفندق بعد نشره الإعلان عن طلب موظفات جدد، وأنه قام بتعينها مسؤولة عن إدارة القناة الفضائية لانشغال خليل الدائم.

وفي هذه الأثناء، حاول مدير القناة الفضائية الاتصال بالإعلامية سمر (دانة جبر) لكنها تجاهلت الرد عليه فطلب من أحد رجاله عرض اللقاء الذي سجلته سمر مع التاجر سعود، وبعدها اتصل بسمر وحدد موعدا لمقابلتها طالبا منها مبلغا كبيرا من المال لقاء سكوته عن فضائحها، وأثناء حديثهما دخل التاجر سعود -الذي اشترى القناة الفضائية مؤخرا- عارضا على سمر العودة للعمل في القناة الفضائية لكنها تجاهلته ورحلت من المبنى.

ولجأت سمر إلى خليل لمساعدتها في الورطة التي وقعت بها فكشف لها أن مدير القناة الفضائية أخبره بكل شيء عن ماضيها طالبا منها الاطمئنان إليه حتى يصل إلى حل لمشكلتها، وبعد وعده لها عرض عليها خليل أن تفتح مشروعا خاصا بها بالأموال التي نقلها أبو خالد لحسابها، وأكد لها وقوفه بجانبها في المشروع.

من ناحية أخرى، طلب أبو خالد (سعد الفرج) من زوجته سمر تجهيز أغراضها للانتقال إلى منزلهما الجديد فوافقت وطلبت منه أن يشتري لها سيارة جديدة بدلا من سيارتها فوافق على طلبها مما أثار فرحها الشديد وظهرت على ملامحها السعادة لقدرتها على السيطرة على أمواله.

وطلب أبو خالد من سمر ضرورة عودته إلى منزل زوجته الأولى لزيادة شكها به، وعندما ذهب أبو خالد إلى زوجته سألته عن سبب تردد إحدى الفتيات على شركته باستمرار فأخبرها كاذبا أنها إحدى موظفات الشركة.

زاد الشك في نفس والدة أم خالد فقامت بنقل رقم هاتف الفتاة من على هاتف زوجها أبو خالد وذهبت إلى الشركة للسؤال عنها فأخبرها أحمد مدير مكتب زوجها أن الإعلامية سمر تأتي للشركة باستمرار وأعطاها عنوان القناة الفضائية التي كانت تعمل بها سابقا.

في إطار آخر، تحدث فيصل (أحمد الخميس) مع والدته حصة (أسمهان توفيق) عن رغبته في الزواج من دلال وأخبرها باعتقاده أن زواجه من دلال ابنة خاله قد يساهم في حل الخلافات بين العائلتين، مذكرا والدته بأن أبو خالد شقيقها الوحيد فوافقت على طلبه.

في هذه الأثناء، هددت نوف (ريما شعار) حبيبها سالم بقطع علاقتها به إذا لم يتقدم لخطبتها رسميا وأمهلته يومين للتحدث مع عائلته والقدوم لمنزلها.