EN
  • تاريخ النشر: 14 سبتمبر, 2009

خطط خليل الشيطانية توقع خالد وعبد العزيز في السجن

خطط شيطانية خبيثة لتفريق القلوب عن بعضها البعض.. قلوب تحطمت لأسباب سطحية ولا تمت للحقيقة بصلة.. خطط جديدة للاستيلاء على المال الوفير، كانت تلك أبرز الأحداث في الحلقة 23 من مسلسل "شر النفوس2" الذي يعرض على قناة MBC1 الساعة التاسعة مساء بتوقيت السعودية.

  • تاريخ النشر: 14 سبتمبر, 2009

خطط خليل الشيطانية توقع خالد وعبد العزيز في السجن

خطط شيطانية خبيثة لتفريق القلوب عن بعضها البعض.. قلوب تحطمت لأسباب سطحية ولا تمت للحقيقة بصلة.. خطط جديدة للاستيلاء على المال الوفير، كانت تلك أبرز الأحداث في الحلقة 23 من مسلسل "شر النفوس2" الذي يعرض على قناة MBC1 الساعة التاسعة مساء بتوقيت السعودية.

فحملت أحداث حلقة الأحد 13 من سبتمبر/أيلول، الكثير من الأحداث الغامضة، ففي البداية حاولت أسماء معرفة سبب ابتعاد سالم عن نوف (الفنانة ريما شعار) فقابلته، فأخبرها أن والدته ورفاقه أخبروه أن نوف تعتبر "نحسا" بعد أن توفي خالها أبو خالد في الوقت الذي قرر فيه الزواج منها، وأخبر سالم أسماء بحبه لها ورغبته في الزواج منها مما سبب صدمة لأسماء.

وفكرت أسماء بعد رحيلها في حديث سالم، وقررت الموافقة على الزواج منه، خاصة بعد أن تقدم بها السن ورغبتها الشديدة في الاستقرار، غير مبالية بأنه كان حبيب صديقتها نوف سابقا.

أما بخصوص المشاكل الدائرة بين عائلتي فيصل (الفنان أحمد الخميس) وخالد من جهة وبين سمر (الفنانة دانة جبر) من جهة أخرى، فقد ذهب خالد لرفع قضية نصب واحتيال ضد سمر، فلجأت سمر لخليل (الفنان نايف الراشد) لمساعدتها والذي طلب منه بدورها أن ترفع قضية ضد خالد بالتهجم وضربها مما أدى إلى إسقاط الجنين.

وقامت الشرطة بالقبض على خالد، فرفضت والدة خالد فكرة ابنتها دلال باللجوء لعائلة فيصل لإخراج شقيقها، وطلبت منها الاتصال بخليل لمساعدتهم، فجاء خليل مسرعا إليهما، واعدا إياهما بمحاولة إقناع سمر بالتنازل عن قضية خالد.

وكشف خليل عن مخططاته الشيطانية بعد أن جلس مع نفسه أثناء قيادته السيارة وهو يفكر بنجاح جزء من خططه بإدخال خالد وعبد العزيز للسجن، محاولا التفكير في خطة جديدة لشراء القناة الفضائية التي يملكها التاجر سعود لمساعدته في تنفيذ خطته الشيطانية.

في هذه الأثناء، عاد فيصل إلى منزله ليخبر والدته حصة (الفنانة أسمهان توفيق) بالحكم على شقيقه عبد العزيز بالسجن لمدة سنة، مما سبب صدمة كبيرة للجميع، في الوقت نفسه ذهبت قريبته دلال إلى منزل سمر تتوسل لها أن تتنازل عن قضية شقيقها خالد، لكن سمر تجاهلت الرد عليها.

ولجأت دلال لنصيحة قريبها فيصل باعتباره كبير العائلة وأخبرته بمقابلتها مع سمر وانتهائها بلا فائدة، فأخبرها برغبته في عقد جلسة صلح بين والدته وبين والدة دلال لمحاولة إنهاء الخلافات بين العائلة.

من ناحية أخرى، حاولت حورية إقناع سمر بالتنازل عن قضية خالد فاقتنعت بحديثها، لكن شقيقها خليل رفض تصرف شقيقته حورية وطيبتها، وأقنعها كذبا بأن عائلة خالد تمتاز بالشر، وقد يحاولون إيذاءها إذا تنازلت عن القضية، فاقتنعت حورية بحديث شقيقها وطلبت من سمر التراجع عن التنازل.

وانتهت أحداث الحلقة، بأن جلس خليل مع سمر في منزلها لوفاة زوجها، وأخبرها أن عائلتي خالد وفيصل قد يحاولان إيذاءها وقتلها للاستيلاء على المال، وعرض خليل على سمر أن تتزوج شخصا مناسبا بعد انتهاء عدة موت زوجها، وحاولت حورية إقناعها بذلك، وأخبرها خليل أن لديه الزوج المناسب لها.