EN
  • تاريخ النشر:

الحلقة 21: صدمة فيصل بعد اكتشافه حقيقة سمر وماضيها

أحداث مفاجئة أثارت التوتر في أحداث الحلقة الـ21 من مسلسل "شر النفوس2" -الذي يعرض على قناة MBC1 الساعة التاسعة مساء بتوقيت السعودية- بعد أن اتصل خليل (الفنان نايف الراشد) بسمر (دانة جبر) طالبا منها التنازل عن القضية التي رفعتها ضد خالد ابن زوجها الراحل وطلب منها في الوقت نفسه أن تكتب على خالد تعهدا بعدم التعرض لها مطلقا.

  • تاريخ النشر:

الحلقة 21: صدمة فيصل بعد اكتشافه حقيقة سمر وماضيها

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 21

تاريخ الحلقة 11 سبتمبر, 2009

أحداث مفاجئة أثارت التوتر في أحداث الحلقة الـ21 من مسلسل "شر النفوس2" -الذي يعرض على قناة MBC1 الساعة التاسعة مساء بتوقيت السعودية- بعد أن اتصل خليل (الفنان نايف الراشد) بسمر (دانة جبر) طالبا منها التنازل عن القضية التي رفعتها ضد خالد ابن زوجها الراحل وطلب منها في الوقت نفسه أن تكتب على خالد تعهدا بعدم التعرض لها مطلقا.

وحملت حلقة الجمعة الـ11 من سبتمبر/أيلول، الكثير من الحزن بعد أن شعرت سمر بألم شديد في معدتها فاستنجدت بخليل الذي حضر إليها برفقة شقيقته حورية (فاطمة العبد الله) وقاما بنقلها للمستشفى، فأخبرهما الطبيب أن الجنين تحرك من مكانه أثر وقوع سمر على الأرض.

وقرر الطبيب إجراء عملية إجهاض لسمر بعد أن رأى موت الجنين في الأشعة، مما أصاب سمر بالحزن الشديد على جنينها، وفي المقابل يعطي ذلك أملا جديدا لعائلة خالد بمحاولة منعها من الحصول على نصيب كبير من المال.

في الوقت نفسه جلس خليل مع فيصل (أحمد الخميس) وشقيقه عبدالعزيز وأخبرهما بما حدث لسمر زوجة خالهما، ففرح عبدالعزيز لوفاة الجنين مما يقلل عدد الورثة، لكن شقيقه فيصل لامه على فرحه وقام بإرسال رسالة مواساة إلى هاتف سمر.

شعر فيصل بالصدمة عندما أخبرته والدته حصة (أسمهان توفيق) بحقيقة سمر لكنه طلب منها عدم التحدث في الموضوع وذِكر حقيقتها مجددا؛ لأنه يعتبر قذفا في المحصنات، طالبا منها الصمت بعد أن أصبحت سمر بزواجها من خاله فردا من العائلة.

وذهب عبدالعزيز إلى مركز الشرطة للإبلاغ عن حقيقة سمر لكنه تراجع عن الدخول لمركز الشرطة لعدم وجود دليل بحوزته يثبت حديثه، ومن ثم ذهب عبدالعزيز لشركة خاله لمقابلة أحمد مدير المكتب لكنه اكتشف رحيله بعد أن استلم إيجار المجمع السكني، واتصل عبدالعزيز بصديق له في المطار فاكتشف هروبه خارج البلاد.

من ناحية أخرى، فوجئت أم بشار بحضور أحد الرجال المجهولين ليخبرها أنه من طرف طليقها وطلب منها توكيل محام لإخراج أبو بشار من السجن وبعد رحيله ذهبت لعشيقها التاجر الثري سعود وطلبت منه مبلغا كبيرا من المال دون أن تخبره بهدفها.

في هذه الأثناء، اتصلت نوف (ريما الشعار) بحبيبها سالم بعد أن لاحظت عدم اتصاله بها لكنه تجاهل اتصالها وأغلق هاتفه مما أثار حيرتها فأخبرتها صديقتها أسماء باحتمال انشغاله وعدم قدرته على الرد، دون أن يعلما أن سالم استمع لنصيحة صديقه وقرر عدم الزواج من نوف.