EN
  • تاريخ النشر: 04 مارس, 2015

الحلقة 148 : "ساراس" يعيد بوجا للحياة للإنتقام من براشنت

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

"أفضل من ينتقم من براشنت هو ( بوجا ) نفسها " .. بهذه الكلمات وضع ساراس أول فصل في قصة نهاية "براشنت" ليعاقب على أفعاله....

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 148

تاريخ الحلقة 04 مارس, 2015

"أفضل من ينتقم من براشنت هو ( بوجا ) نفسها " .. بهذه الكلمات وضع ساراس أول فصل في قصة نهاية "براشنت" ليعاقب على أفعاله.

 ساراس وبمساعده شقيقيه نجحا في إدخال وهم أن بوجا لا تزال حية على صديق براشنت وشريكه في القتل، حيث قذفوا شرفة منزلة بحجر، ليهرع لمعرفة من فعل ذلك، ليجد فتاة ترتدي نفس ملابس بوجا.

يصاب صديق براشنت بخوف شديد ويهرع إلى منزل براشنت ويطرق الباب ليفتح له براشنت، وفي هذه الأثناء كان كبير يكتب على المرآة رسالة تحمل توقيع بوجا إلى براشنت.

يعنف براشنت صديقه ويتهمه بالجنان، لأنهما اشتركا سويا في قتل بوجا واخفاء جثتها، لكنه ما أن عاد إلى غرفة نومه حتى وجد الرسالة على المرآه لتصيبه بالارتباك الشديد.

تسللت إلى نفس براشنت شكوك في أن يكون ساراس هو من يقف خلف هذه الرسالة، فيقرر أنه سيذهب في اليوم التالي إلى حيث مكان احتجازه ليرى ان كان لا يزال هناك أم هرب.

يطمئن براشنت بعد أن شاهد ساراس، لكن في أثناء اطمئنانه على وجود ساراس من عدمه، يقوم كبير بفصا كهرباء سيارته، وبينما كان براشنت يحاول إصلاح العطل، يقوم كبير بإنزال غطاء السيارة على ظهره، والضغط على ظهره بشده، ثم الاسراع بالاختفاء.

تعيد هذه الحادثة إلى براشنت حديث صديقه، ويشعر أن هناك ثمة شخص ما يتعقبه، لكنه حتى هذه اللحظة كان يشك في أن تكون بوجا.

وفي أثناء هذه الأحداث كان داني وأنوشكا يغرقون بيت براشنت برسائل تحمل توقيع بوجا، كما وضعوا الدماء على منشفته، ليجد وجهه وقد اكتسى باللون الأحمر عند استخدامها.

ولا تزال في جعبة ساراس وشقيقيه وأنوشكا الكثير للإنتقام من براشنت وتسليمه للشرطة .. في انتظار الحلقة المقبلة.