EN
  • تاريخ النشر: 20 ديسمبر, 2009

في حوار حصري مع MBC مخرج ملك الخواتم لـ "سكوب": أنا أناني ومغرم بالألغاز

المخرج الاسكتلندي بيتر جاكسون

المخرج الاسكتلندي بيتر جاكسون

اعترف المخرج الاسكتلندي بيتر جاكسون في حواره مع ريا أبي راشد بأن أكثر ما مميز فيلم ملك الخواتم ليست هي الرواية ذاتها، ولكن رؤيته الشخصية للرواية، لذلك كانت أصعب مرحلة واجهها لإنتاج هذا العمل هو النص ومضمون الفكرة التي يطرحها كل جزء من أجزاء الفيلم

اعترف المخرج الاسكتلندي بيتر جاكسون في حواره مع ريا أبي راشد بأن أكثر ما مميز فيلم ملك الخواتم ليست هي الرواية ذاتها، ولكن رؤيته الشخصية للرواية، لذلك كانت أصعب مرحلة واجهها لإنتاج هذا العمل هو النص ومضمون الفكرة التي يطرحها كل جزء من أجزاء الفيلم

وأضاف جاكسون قائلا: "يظن الناس أن الفيلم ينفذ عند التصوير مع الممثلين، وأنه مجرد كاميرات ترصد حركات مقصودة إلا أن هذا هو نهاية المسار تقريبًا، أما بدء المسار، وأصعب مرحلة فيه تبدأ بكتابة النص. لذلك كتبت النص مع فيليبا بوينز وفران والش، جمعنا جهودنا ثلاثتنا في هذا العمل، بحيث يعكس منظورنا من جراء مطالعة الكتاب، لذلك أعتبر أن هذا الفيلم قام على رؤية أنانية".

وانطلاقا من تفاصيل ملك الخواتم الخيالية، بدا أن مخرج الأوسكار مغرم بالرمزية ويفضل تقديم الخيال عن الواقع، وهو ما بدا واضحا بعد تقديمه لتجربته السينمائية الأخير” The Lovely Bones” التي قدم خلالها قصة الفتاة "سوزي" التي تتعرض للقتل وتعيش ما بين عالم الموتى والأحياء بين السماء والأرض، محاولة كشف هوية القاتل وتحقيق العدالة على الأرض.

جاكسون صاحب الفكرة ومخرج العمل اعترف في حلقة "سكووب" المذاعة يوم الخميس 17 ديسمبر، بأنه عاش أصعب لحظات في حياته محاولا تخيل شكل الحياة بين السماء والأرض لتقديمها من خلال العمل، واعترف أنه لا يحاول إجهاد ذاته بحثا عن التميز، ولكنه بطبيعته شخص مغرم بالرمزية وحل الألغاز.

ويتميز جاكسون بأنه مؤلف وكاتب لأكثر من 15 فيلما مميزا، ومنتج لـ16 فيلما، وقام بإخراج 15 فيلما، أشهرها سلسلة "ملك الخواتم" المكونة من ثلاث أجزاء، ونال عنها جائزة الأوسكار لأفضل مخرج.

ولم يسع الوقت في حواره مع برنامج "سكووب" للحديث عن كل مواهبه المتعددة وتجاربه السينمائية المميزة، ولكنه قرر التوقف قليلا في محطة ملك الخواتم، ومنها ينطلق للحديث عن تجربته السينمائية الأخيرة the Lovely Bones.

يذكر أن المخرج بيتر جاكسون الاسكتلندي الأصل ولد في مدينة ساحلية صغيرة، وكان مغرما بالتصوير منذ الطفولة، وبداية مشواره مع الإخراج بدأ في الثامنة من عمره، حينما أهدت إليه إحدى صديقات والدته كاميرا تصوير صغيرة، استغلها في عمل أفلام قصيرة عن طفولته ورفاق دراسته.

أما بدايته في صناعة الأفلام، بدأها في مراهقته في فيلم عن الحرب العالمية الثانية، استحوذ على اهتمام المخرجين الكبار؛ لأنه استغل موهبته في تصوير كرات نارية عن طريق خدع سينمائية مبتكرة.

وانطلق جاكسون لعالم الشهرة في عامه الثاني والعشرين، بعد إخراجه لفيلم Bad Taste، ثم توالت من بعده نجاحات مخرج ملك الخواتم.