EN
  • تاريخ النشر: 07 مايو, 2010

مايلي سايروس تجيب أسئلة محبيها عبر بوابة سكووب

فتحت النجمة الأمريكية مايلي سايروس قلبها لكاميرا سكووب، من خلال اللقاء الذي أجرته معها ريّا أبي راشد -مقدمة البرنامج- حيث أكدت أن أكثر ما تعشقه هو علاقتها بالجمهور، وما أحزنها كثيرا، أنها لم تتمكن من حضور العرض الخاص لفيلمها الجديد the last song؛ حيث لم تتمكن من المجيء لأوروبا، لمعرفة ردود أفعال المشاهدين.

  • تاريخ النشر: 07 مايو, 2010

مايلي سايروس تجيب أسئلة محبيها عبر بوابة سكووب

فتحت النجمة الأمريكية مايلي سايروس قلبها لكاميرا سكووب، من خلال اللقاء الذي أجرته معها ريّا أبي راشد -مقدمة البرنامج- حيث أكدت أن أكثر ما تعشقه هو علاقتها بالجمهور، وما أحزنها كثيرا، أنها لم تتمكن من حضور العرض الخاص لفيلمها الجديد the last song؛ حيث لم تتمكن من المجيء لأوروبا، لمعرفة ردود أفعال المشاهدين.

وأكدت سايروس أن أهم شيء بالنسبة للممثل هو تعرف رأي الجمهور في العمل الذي يقدمه، ورؤية ذلك بشكل مباشر، للتعرف على ما يُضحك وما يُبكي.

وعن دورها في الفيلم، أكدت سايروس أنه مختلف تماما عن الدور الذي اشتهرت به من خلال مسلسل هانا مونتانا، الذي أحبها الجمهور من خلاله، لكنها تقدم في الأغنية الأخيرة، شخصية مختلفة وواقعية، تجسد ما يعانيه بعض الناس في الحياة.

وعرضت ريا، على النجمة الجميلة سايروس، مجموعة من الأسئلة التي يسعى الجمهور لمعرفة الإجابة عنها.

فسألت صديقة البرنامج أشلي، النجمة مايلي سايروس عن شعورها حينما ذهبت حفل الأوسكار مرتدية ثوبًا من تصميم "زهير مراد"؛ حيث أشادت سايروس به، قائلة "أحببت ذلك الثوب.. أعلقه في خزانتي لأتمكن من رؤيته يوميًّا".

بينما أخبرتها ريا أن صديقة البرنامج "سواريا" قابلتها في باريس، وأهدتها خاتما.. "هل تتذكرين تلك الواقعة؟" فردت سايروس قائلة "أظنني وهبت خاتمي، لا أذكر لمن.. لكنني أتذكر الأمر".

بينما اختتمت رانيا الأسئلة بطلب، وهو أن تذكر اسمها؛ حيث ستصبح أسعد إنسانه في العالم إذا ما تم ذلك، لترد سايروس "هاي رانيا".