EN
  • تاريخ النشر: 03 مايو, 2010

ليوناردو دي كابريو لـ"سكوب": أحتاج إلى خبير لتعلم العربية

في لقاء على هامش مهرجان برلين السينمائي 2010 ذكر النجم الأمريكي ليوناردو دي كابريو أن اللغة العربية صعبة للغاية، وأنه سيستعين بخبراء إذا اضطر إلى استخدامها في أحد أفلامه، في حين إنه يتحدث الألمانية بطلاقة، بحكم أن والدته من ألمانيا.

  • تاريخ النشر: 03 مايو, 2010

ليوناردو دي كابريو لـ"سكوب": أحتاج إلى خبير لتعلم العربية

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 04 مارس, 2010

في لقاء على هامش مهرجان برلين السينمائي 2010 ذكر النجم الأمريكي ليوناردو دي كابريو أن اللغة العربية صعبة للغاية، وأنه سيستعين بخبراء إذا اضطر إلى استخدامها في أحد أفلامه، في حين إنه يتحدث الألمانية بطلاقة، بحكم أن والدته من ألمانيا.

وعبر دي كابريو لـ"سكوب" في حلقة الخميس الـ4 من مارس/آذار 2010 عن سعادته الشديدة لأدائه دور تيدي دانيلز في فيلم "shutter island"، الذي يخرجه مارتن سكورسيزي، وقال إنه من الأدوار المعقدة التي تمنى القيام بمثلها في مطلع مشواره الفني.

وأشار النجم إلى أنه من الصعوبة العثور على قصص جيدة لأنها قليلة والوقت بينها طويل، ويتطلب تطويرها سنوات عديدة، وفي معظم الأوقات لا تحقق الأفلام أهدافها، لأن عملية كتابة النصوص لا تسير كما يجب.

ومن ناحية أخرى عبر النجم بريس بروسنان عن أمله في أن يحقق فيلم "جوست رايتر" نجاحا في المهرجان، فيما كشف النجم بين ستيلر عن فيلمه الجديد الذي يحكي قصة إنسانية تدور حول شخصين يمضيان قدما بحياتهما، ويوجهان الكثير من المصاعب في الطريق، وتوقع أن يحقق الفيلم نجاحا كبيرا،

ومن جهتها أشارت آنا هاثواي إلى أن مشاركتها جوني ديب في فيلم "Allis in wonder world" أضاف إليها الكثير، وأن المخرج تيم بورتن مبتكر ويعبر عن الأفكار جميعها في الفيلم الذي يتميز عن القصة الأصلية في كون أليس أكثر انفتاحا، فهي تعود للأحداث وهي أكبر بـ10 أعوام.

لقاء مميز

وكان اللقاء مع نجم بوليوود "شاروخان" فكان مميزا، حيث كشف نجم الهند الشهير النقاب عن فيلمه الجديد "my name is khan" الذي يتكلم عن العلاقات بين الرجل والمرأة، وكيف يكون إحساس أحد الطرفين بالعذاب حينما يحب الطرف الآخر وهو لا يشعر به. ويقدم الفيلم مقاربة للنظرة الغربية إلى الإسلام، وعلى حسب خان فإن تلك المقاربة جديدة على المخرجين الهنود.

وأشار النجم البوليودي إلى أنه من الرائع أن تصنع الهند فيلما يشاهده العالم، خاصة إذا كان مخرجي هذه الأفلام صغار السن، يحاولون مقاربة مواضيع مختلفة، فيما عقلية الجمهور تتطور كثيرا لأنه يشاهد السينما والتلفزيون الغربيين.

احتفالية الـ30

وفي تغطيتها للاحتفالية رقم 30 لمهرجان Brit awards 2010 أجرت ريا أبي راشد عددا كبيرا من المقابلات مع نجوم الغناء العالميين؛ حيث عبرت كايلي مينوج لـ"سكوب" أنها تشعر بالفخر الكبير عندما حصلت على جائزة من المهرجان وقالت "أذكر أنني كنت قلقة جدا ومتوترة، وقد فزت بجائزة الليلة.. لذا فقد كان ذلك مذهلا".

ومن كواليس المهرجان أيضا قابلت سكوب المغني الإنجليزي رونان كيتينج الذي ترشح لنيل الجائزة منذ 16 عاما كأفضل مغن في فرقة "Boy zone"، وأكد كيتينج أنه يتابع أخبار الموسيقى لهذا العام عن كثب، وأشاد بأداء المطربة "ليدي جاجا" وقال إنها الأفضل لهذا العام.

ويبدو أن جاجا كانت أيضا هي المفضلة لدى الفنان "مايكا" الذي أشاد بها وقال إن لها بصمات على الموسيقى لا يمكن أن تنسى، مشيرا إلى أنها كان يجب أن تفوز بجوائز جرامي أكثر مما فازت به.

في حب الكويت

وتابعت كاميرا سكوب كواليس مهرجان عبد المحسن الخرافي للإبداع المسرحي بدورته السابعة، وتوقع جاسم الخرافي رئيس مجلس الأمة الكويتية أن يعود النص المسرحي إلى الساحة بكل جرأة، وقد تم تكريم نجوم كويتيين شباب كيعقوب العبد الله، وعلي عبد الصمد والمخرج علي العلي، وعلي وحيدي رئيس مجلس مسرح الشباب.

ومن الكويت أيضا تابعت عدسات سكوب مهرجان "في حب الكويت" الذي أقيم بمناسبة عيد الكويت الوطني وتم فيه تكريم عدد كبير من نجوم الفن ليكون المهرجان بمثابة عرس إعلامي عربي.

أسرار نوال

وكشفت النجمة نوال الزغبي في لقائها مع "سكوب" عدد كبير من الأسرار المتعلقة بمستقبلها السينمائي وأعمالها الفنية الأخرى.

وأكدت الزغبي أنها لا تنوي مشاركة أحمد السقا في فيلم "ابن القنصل" قالت إنها "تحب تمثيل أحمد السقا ولو فكرت في التمثيل لن أمثل إلا معه، ولكن التمثيل ليست هوايتي لأنه يلزمه دراسة وهواية وأنا لا أملكها".

وعن تعليقها الصوتي في فيلم "برينسيس آند فروج" في النسخة المصرية، أشارت النجمة إلى أنها تود أن تقوم بالتعليق على ذلك الفيلم لأنه إنتاج عالمي.

وبعد انفصالها عن روتانا أكدت النجمة أنها تقوم الآن بالإعداد لألبوم غنائي جديد يتضمن أغاني بعدة لهجات كاللبنانية والمصرية والخليجية، وستنال إعجاب جمهورها.

وعن رأيها في أداء النجمات "أصالة، أنغام، ولطيفة" في الأغاني الخليجية قالت الزغبي "أصالة أكثر فنانة ناجحة في هذا اللون الغنائي، أما أنغام نجحت لبعض الوقت، ولكنها توقفت لفترات بعيدة، وأنا أنصحها أن تعود مرة أخرى، أما لطيفة فلم أسمع ألبومها الأخير، ولكنني أحبها".