EN
  • تاريخ النشر: 10 يوليو, 2013

أماندا باينز تحضر إلى محاكمتها بباروكة زرقاء وملابس رياضية

أماندا باينز

أماندا باينز

حضرت الممثلة الأمريكية أماندا باينز الى المحكمة في نيويورك بتهمة حيازة الماريجوانا مرتدية باروكة زرقاء اللون وملابس تليق بصالة الرياضة.

(بيروت-لارا نايف-mbc.net) حضرت الممثلة الأمريكية أماندا باينز الى المحكمة في نيويورك بتهمة حيازة الماريجوانا مرتدية باروكة زرقاء اللون وملابس تليق بصالة الرياضة.

رصدت أماندا خارج محكمة نيويورك في الباروكة الزرقاء بعد أن رمت الماريجوانا من نافذة منزلها في وقت سابق من الشهر الماضي (مايو 2013) وقد اعتقلت باينز بتهم حيازة الماريجوانا، والتصرّف بتهوّر بشكل يعرّض آخرين للخطر، والتلاعب بالأدلة.

وبقيت اماندا خلال الجلسة صامتة وهادئة كما نقلت وسائل الإعلام الأمريكية.

وفي وقت سابق، زعمت باينز في مجموعة تغريدات على موقع (تويتر) أنها فتحت النافذة لتنشق الهواء، متهمة الشرطي بالكذب حين ادعى أنها رمت الماريجوانا من النافذة، متهمة إياه بضربها على منطقة حميمة.

وقالت "لقد تحرش بي الشرطي جنسياً، لم يعثروا على أي ماريجوانا معي أو خارج النافذة، ولهذا السبب تركني القاضي".

وقالت شرطة نيويورك إنها ستحقق في مزاعم باينز.

وتخضع باينز لمراقبة قضائية لثلاث سنوات على خلفية القيادة برخصة معلقة بعد أن كانت قد تصدرت عناوين الأخبار في الأشهر الماضي بسبب انتهاجها سلوكاً مضطرباً.