EN
  • تاريخ النشر: 05 يوليو, 2014

الحلقة 7 : مذبحة القلعة وتعامل الخديوي مع أقطاب المحروسة

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

عودة للماضي من خلال حكاية الوالي محمد علي والمماليك وكيف أدار حكم المحروسة في ذلك الوقت ، أما الأميرات الثلاثة فتحاول كل واحدة ان تنتقم من الأخرى على طريقتها الخاصة .

  • تاريخ النشر: 05 يوليو, 2014

الحلقة 7 : مذبحة القلعة وتعامل الخديوي مع أقطاب المحروسة

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 7

تاريخ الحلقة 05 يوليو, 2014

عودة للماضي من خلال حكاية الوالي محمد علي والمماليك وكيف أدار حكم المحروسة في ذلك الوقت ، أما الأميرات الثلاثة فتحاول كل واحدة ان تنتقم من الأخرى  على طريقتها الخاصة .

في الحلقة 7 : يأخذ أولاد الخديوي الأمراء الثلاثة جولة في القلعة بصحبة رستم وهو معلمهم ويحكي لهم عن مذبحة القلعة وكيف صفى جدهم محمد علي المماليك في لحظات .

يحاول الأولاد في البداية أن يتعرفوا على القلعة التي بنيت في 614 هجرية وكانت من أقوى القلاع الحربية ، كما أنهم يسألوا معلمهم عن كيف قام جدهم بقتل 1000 مملوكي بوقت واحد ، وفي هذه الأثناء يأتى الخديوي توفيق ويخبرهم أن جده محمد علي قتلهم بالحيلة  وهنا تبدأ قصة المماليك ومحمد علي من خلال جرافيك رائع يتم رصده في المسلسل .

الخديوي أيضا يخبر أولاده أنه بعد 55 سنة في نفس المكان سيجمع كل اقطاب البلد لأول مجلس شورى ليس لتصفيتهم ولكن لأصافيهم وبكده انا وجدي محمد علي باشا الكبير اتفقنا في الغاية واختلفنا في الوسيله .

أما الأميرات الثلاثة فتبدأ كل واحدة منهم طريق الانتقام ففريال هانم لا تريد أن يرى ابن صافيناز الشمس نهائيا وأن تضع لها السم ، أما شفق هانم فتريد أن يحنو اليها الخديوي اسماعيل .

فيما تقابل جلنار "صافيناز من قابلته" ابراهيم الذي يحاول أن يعود اليها مرة أخرى من أجل الطفل ولكنها تقفل كل الأبواب في وجهه وتخبره أنها لن تعود اليه مرة أخرى وأن الطفل لم يعد موجود .

تنتهى الحلقة بمجموعة من الكلمات التركية للوالدة باشا في مشهد رائع يجمعها بالعمة نازلي .

استفتاء