EN
  • تاريخ النشر: 01 يوليو, 2014

الحلقة 3 سرايا عابدين .. عروسة الخديوي جشم هانم

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

غيرة الأميرات تدفع صافيناز أن تطلب من شقيقتها جلنار أن تحل محلها أمام الخديوي بحيث تصبح السلطانة خاصة أن صافيناز لا تنجب ، فيما يؤسس الخديوي اسماعيل مجلس سورى النواب ويعين اسماعيل باشا راغب .

  • تاريخ النشر: 01 يوليو, 2014

الحلقة 3 سرايا عابدين .. عروسة الخديوي جشم هانم

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 3

تاريخ الحلقة 01 يوليو, 2014

غيرة الأميرات تدفع صافيناز أن تطلب من شقيقتها جلنار أن تحل محلها أمام الخديوي بحيث تصبح السلطانة خاصة أن صافيناز لا تنجب ، فيما يؤسس الخديوي اسماعيل مجلس سورى النواب ويعين اسماعيل باشا راغب .

في الحلقة الثالثة تخبر جلنار صافيناز بما دار بينها وبين الخديوي وأنه انخدع بسبب الشبه الكبير  ، أما صافيناز فتنتهز تلك الفرصة وتخبرها بضرورة أن تستكمل ذلك الموضوع حتى تصبح هي السلطانة خاصة أنها حامل بطفل لا تريده .

فيما يقوم الأمير فؤاد بمنح أحد الخدم هدية ثمينة من المجوهرات ، وخوشيار هانم  تلاحظ الشبه الكبير بين صافيناز وجلنار ، والخديوي اسماعيل يطلب من جلنار أن لا تكون في الحفل حتى لا تحدث مصيبة كبرى بسبب ذلك الشبه 

فريال هانم تسأل وتستفسر من  الأمير توفيق عن العقد الذى قام بإهدائه لأحد الخدم ، وتطلب منه أن يأتى بالعقد والا سياقب ، والأمير توفيق يرفض وفريال تعاقبه بأن يكون وحيدا في غرفته .

فيما تقوم داده أشرقت بإهداء الخديوي أحد الجواري التي قامت باختيارها الكالي مامي وهى شمس قادين ، والخديوي يرفض تلك الهدية خاصة أن الاحتفال الليلة سيكون بطعم خاص .

فيما الخديوي يسأل أثناء الحفل عن شفق وخوشيار هانم ترد بأنها مريضة ولكن العمة نازلي ترد علي شفق وتخبرها أنها هي من طلبت من شفق حتى لا تتسبب في افساد الحفل .

الخديوي يلقي  كلمة بمناسبة الحفل ويخبرهم أنه واقف أمامهم لأن البعض من الناس تنتظر الغد وهو مستقبل المحروسة الجميل وانا قررت انى أساهم في صناعته وده هذا مش عطاء من الخديوي ده واجب الخديوي تجاه المحروسة وشعب المحروسة وانطلاقا من الكلام ده النهارده هنحتفل بميلاد حد جديد يقاسم حفل عيد ميلادي ولازم  كلنا نحتفل بالمولود ده هو مجلس شورى النواب وسيكون رئيس المجلس  اسماعيل باشا راغب .

فيما يشعر الخديوي بخيانة فلك هانم له ، ويسألها عن العلاقة التي جمعت بها بحارسه الخاص أحمد، وتخبره أنها تحبه منذ عام،  والخديوي يخبرها أن أحمد كان أقرب الحراس الى قلبه ومن أجل ذلك لم أستطع قتله وأعطيت مسدس فارغ وده كان صك الغفران اللى كانان هيريح ضميرى ولكن أحمد صوب المسدس عليا وخاني للمرة الثانية الأخيرة  .

الخديوي اسماعيل يخبر فلك هانم أنها ستكون محرمة عليه وان بقائها في القصر سيكون بسبب ابنها رشيد ، وفي نهاية الحلقة يحتفل الخديوي اسماعيل بحفل زفافه على جشم هانم وتكون زوجته الرابعة .

استفتاء