EN
  • تاريخ النشر: 09 أبريل, 2011

الحلقة 67: يحيى يحرج "لميس" وأخاها.. ومواجهة بين جميل وفخرية

مفاجأة غريبة شهدتها الحلقة 67، حيث يؤكد يحيى لـ"لميس" أن ثمن أسهمه في الشركة ليرة واحدة وضعها في يدها ثم تركها وانصرف، وذلك عندما ذهبت هي وأخوها عمر إليه، ليعطياه ثمن أسهمه في الشركة، بعد أن اقترضا المبلغ من "تيمصديق عمر.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 07 أبريل, 2011

مفاجأة غريبة شهدتها الحلقة 67، حيث يؤكد يحيى لـ"لميس" أن ثمن أسهمه في الشركة ليرة واحدة وضعها في يدها ثم تركها وانصرف، وذلك عندما ذهبت هي وأخوها عمر إليه، ليعطياه ثمن أسهمه في الشركة، بعد أن اقترضا المبلغ من "تيمصديق عمر.

تذكرت لميس ماذا كان يقصد يحيى بالليرة الواحدة، فهي الليرة التي أخذها من "لميس" مقابل الفرس الذي أهداها إياه في بداية علاقتهما، وذلك عندما سألته عن ثمن الفرس فرد عليها بأن ثمنه ليرة واحدة، ما جعلها تتذكر أيامها الرومانسية مع يحيى.

كان "تيم" قد عرض على أسرة لميس إقراضهم الأموال ليعطوها ليحيى، وذلك ليستحوذ على اهتمام لميس، وحاول تيم الوقيعة بين يحيى وأسرة لميس بقوله لهم إن يحيى قصد بموقفه هذا استمالة قلب لميس من جديد وكسبها في صفه.

"جميل" -زوج فخرية السابق- ظهر فجأة في حفلة عيد ميلاد ابنه أحمد، وأخبر فخرية وزوجها صالح أنه جاء ليرى ابنه وأن أحداً لن يستطيع منعه من ذلك، وطلب منهما إخبار أحمد بأنه والده الحقيقي.

وكان جميل -الذي ظهر عليه الثراء- قد جاء إلى عيد الميلاد بسيارة مرسيدس يقودها سائق خاص.