EN
  • تاريخ النشر: 28 مارس, 2011

الحلقة 57: أميرة تحاول دفع جمانة للانتحار ويحيى ينقذها

فخرية تطلب من يحيى زيارة رفيف في المستشفى لأن حالتها خطيرة جدا، وتذهب بالفعل لزيارتها بصحبة زوجها صالح وابنها.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 57

تاريخ الحلقة 28 مارس, 2011

فخرية تطلب من يحيى زيارة رفيف في المستشفى لأن حالتها خطيرة جدا، وتذهب بالفعل لزيارتها بصحبة زوجها صالح وابنها.

وفي الحلقة 57، تهرب السيدة جمانة من المنزل وتلجأ إلى مستشفى لتلقي الرعاية هناك.

محاولات يحيى مستمرة لتعقب قتلة كمال بك، وبالفعل يصل لعصابة أميرة قبل هروبهم إلى خارج الحدود بدقائق، لكن أميرة تتمكن من الهروب وتذهب لجمانة في المستشفى.

وتعترف لها بحبها لكمال وتبكي وتصارحها برغبتها في الانتحار، وتأخذ جمانة معها في سيارتها وينطلقان بعيدًا لينتحرا سويًا.

يصل يحيى في الوقت المناسب، فينقذ الموقف ويتحفظ على جمانة أما أميرة فيتم القبض عليها، ويكتشف يحيى أن السيدة جمانة تنازلت عن إرثها من كمال بك بالكامل لكل من يحيى وأكرم.