EN
  • تاريخ النشر: 18 ديسمبر, 2011

باسمة حمادة تستلهم ملامح شخصية "عواطف" من والدتها وصديقتها

الفنانة الكويتية باسمة حمادة

الفنانة الكويتية باسمة حمادة

الفنانة الكويتية باسمة حمادة تتحدث عن شخصية عواطف القوية من شخصية والدتها وصديقتها "فاطمة" من ناحية قوة الشخصية والقدرة الكبيرة على اتخاذ القرار

كشفت الفنانة الكويتية "باسمة حمادة" النقابَ عن أنها فضلت أداء دور المرأة القوية "عواطف" في المسلسل الكويتي "ساهر الليللأنها استلهمت شخصيتها من والدتها الراحلة، وصديقة لها اسمها "فوزيةكانت تزور ديوانيتها مع أمها مساء كل ثلاثاء، فكانت ترى حنانها في قوتها، إضافة إلى قدرتها الكبيرة على اتخاذ القرار.

وأوضحت باسمة -في حوار مع صحيفة "الرأي" الكويتية، أن مخرج المسلسل "دحام الشمري" عرض عليها في البداية دور "أم وليد" الذي قامت به الفنانة فاطمة الحوسني؛ إلا أنها حين قرأت الدور الذي كان لأم شديدة الطيبة والحنان لم تنجذب إليه؛ إذ إنها قدمت الشخصية نفسها في عمل آخر، وبالتالي لم ترغب في تكرار الدور ذاته.

وأضافت أنها حين سافرت إلى البحرين في مهمة عمل، اصطحبت معها أسطوانة مدمجة تحوي نص المسلسل، ومن ثم قرأته على حاسوبها الشخصي في أوقات فراغها بعناية شديدة، وهكذا وقعت في غرام شخصية "عواطف" المرأة القوية في المسلسل.

وكشفت "باسمة" عن سر ارتباطها بشخصية "عواطف"؛ إذ رأت فيها والدتها الراحلة، ولكن باختلاف في أمر واحد هو أن الأخيرة كانت تترك لها حرية الاختيار، وهو ما لم تفعله عواطف، الشخصية الدرامية في "ساهر الليل".

وتابعت أنها قرأت بتمعن دور عواطف، ودرست نفسيتها وفكرها ومصائر من تتحكم بهم كلماتها ومفرداتها المنتقاة، بل وتخيلتها وهي تتحرك في البيت، وتتحدث وتأكل وتتنفس، وذلك من أجل الدخول في نسيج تلك الشخصية.

وحول كيفية إجادتها المفردات الكويتية المنقرضة؛ حيث يدور المسلسل في حقبة السبعينيات، قالت: "أنا ابنة هذه البيئة الكويتية، وكان الفنان جاسم النبهان موجهي ومعلمي الأول، وينطق لي الكلمات بطريقة صحيحة".

الفنانة الكويتية كشفت أيضا عن أنها استخدمت شبكة الإنترنت في معرفة الأزياء التي كانت معبرة عن ترف الطبقة الاجتماعية في حقبة السبعينيات، وكذلك الأفلام القديمة لتلك الحقبة.

وأكدت أنها لم ترتد الفساتين القصيرة التي كانت موضة في حقبتي الستينيات والسبعينيات؛ لأن الكثيرات من النساء كُن يرتدين تلك الفساتين تحت العباءة، باعتبار أن المجتمع محافظ.

ويطرح "ساهر الليل" قضايا اجتماعية وإنسانية مهمة مثل "الطبقية والماديات، والحب بكل أنواعه، وحب السيطرة، والمساواة بين الرجل والمرأة".

وتتفاعل أحداث المسلسل من خلال ثلاث أسر تتصارع فيما بينها، كما يركز على قصة حب بين شاب من إحدى تلك العائلات وفتاة من عائلة أخرى.

ويشارك في البطولة كل من: جاسم النبهان، وحسين المنصور، وفاطمة الحوسني، ومحمود بوشهري، وعبد الله بوشهري، وعبد الله التركماني، وهيا عبد السلام، وعبد المحسن القفاص، ويوسف البلوشي، وفاطمة الطباخ، وجواهر، وأفراح، وفؤاد علي، وفرح، وأبرار، وأماني مختار، ونخبة من الفنانين، وهو من تأليف فهد العليوة، وإخراج محمد دحام الشمري.