EN
  • تاريخ النشر: 23 فبراير, 2015

مجاملة مهمة من مصر لشقيقتها الجزائر

مصر والجزائر

العلاقة بين البلدين قوية وأخوية

أعلن وزير الشباب والرياضة المصري خالد عبد العزيز أن بلاده قررت سحب ترشحها لاستضافة كأس أمم إفريقيا عام 2017 لدعم ترشيح الجزائر، وذلك بعد أسبوعين فقط على أحداث استاد الدفاع الجوي قبيل مباراة الزمالك وإنبي في الدوري المحلي ، والتي راح ضحيتها 19 مشجعاً من جمهور الزمالك.

  • تاريخ النشر: 23 فبراير, 2015

مجاملة مهمة من مصر لشقيقتها الجزائر

(القاهرة-mbc.net) أعلن وزير الشباب والرياضة المصري خالد عبد العزيز أن بلاده قررت سحب ترشحها لاستضافة كأس أمم إفريقيا عام 2017 لدعم ترشيح الجزائر، وذلك بعد أسبوعين فقط على أحداث استاد الدفاع الجوي قبيل مباراة الزمالك وإنبي في الدوري المحلي ، والتي راح ضحيتها 19 مشجعاً من جمهور الزمالك.

وقال عبد العزيز في تصريح لوسائل الإعلام المحلية من دون توضيح سبب القرار: "قررنا سحب ترشحنا للاستضافة ودعمنا بالتالي لترشيح الجزائر".

ويأتي هذا القرار بعد اسبوعين على الاشتباكات التي حصلت بين مشجعي فريق الزمالك والشرطة بالقرب من مدخل ملعب القاهرة وأدت إلى سقوط 19 قتيلا.

وتتنافس الجابون وغانا أيضا على استضافة نسخة عام 2017 التي كانت مقررة في ليبيا التي تشهد حربا واسعة منذ فترة طويلة ، وسيتم الإعلان عن البلد المضيف خلال مؤتمر الاتحاد الإفريقي في 8 نيسان/ابريل المقبل في القاهرة.

ولم تستضف الجزائر كأس الأمم الإفريقية منذ 25 عاماً ، حينما أقيمت على أرضها عام 1990 وفازت بلقبها للمرة الأولى والأخيرة حتى الآن.