EN
  • تاريخ النشر: 08 يوليو, 2014

سيلفا يتهم زونيجا بتعمد إيذاء نيمار

نيمار في الطائرة

نيمار بعد الإصابة

تخلى تياجو سيلفا قائد المنتخب البرازيلي عن الدفاع عن المدافع الكولومبي كاميلو زونيجا عندما أكد أن الضربة التي وجهها إلى ظهر نيمار لم تكن "طبيعية".

  • تاريخ النشر: 08 يوليو, 2014

سيلفا يتهم زونيجا بتعمد إيذاء نيمار

تخلى تياجو سيلفا قائد المنتخب البرازيلي عن الدفاع عن المدافع الكولومبي كاميلو زونيجا عندما أكد أن الضربة التي وجهها إلى ظهر نيمار لم تكن "طبيعية".

وقال سيلفا خلال مؤتمر صحفي في مدينة بيلو هوريزونتي "لم يكن الموقف طبيعيا .. أنا مدافع وأعرف كيف أقيم الموقف .. ليس ممكنا أن ترتكز بركبتك على ظهر لاعب آخر من أجل الاستحواذ على الكرة .. عندما يقوم أحد بذلك فإن قصده هو الإيذاء".

وكان سيلفا الذي يغيب عن المشاركة مع منتخب بلاده في مباراته الحاسمة أمام ألمانيا في الدور قبل النهائي من بطولة كأس العالم 2014 بسبب الإنذارات قد أكد لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) عقب انتهاء مباراة كولومبيا أنه لا يعتقد أن المدافع تعمد إيذاء نيمار.

وأضاف سيلفا عقب انتهاء المباراة قائلا: "زونيجا لم يكن لديه نية سيئة .. أنا أعرفه من خلال الدوري الإيطالي .. أعتقد أنه كان متهورا".

وجاءت انتقادات سيلفا بعد رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" توقيع عقوبة على زونيجا بسبب سلوكه العنيف مع نيمار في المباراة التي جمعت بين المنتخبين الكولومبي والبرازيلي في دور الثمانية من المونديال يوم الجمعة الماضي والذي أسفر عن كسر في الفقرة الثالثة القطنية من العمود الفقري للاعب البرازيلي.

وقال الفيفا في بيان له: "بعد تحليل الموضوع والاطلاع على المستندات المقدمة من الاتحاد البرازيلي لكرة القدم فإن الاتحاد توصل إلى نتيجة مفاداها أن لجنة الانضباط لن تناقش هذه القضية أو تتخذ أي إجراء بصددها".

وأوضح بيان الفيفا أن لجنة الانضباط لم تتخذ أي إجراء في هذا الشأن لأن اللاعب تم معاقبته من قبل حكم المباراة ولأنه لا يوجد خطأ واضح في قرار الحكم.