EN
  • تاريخ النشر: 27 مايو, 2012

مفهوم الفشل؟؟

مصطفى الاغا

على تويتر قرأت تغريدات زميلي وصديقي ماجد الخليفي رئيس تحرير إستاد الدوحة وهو بالمناسبة أحد الرجال مثيري الجدل في الوسط الإعلامي الرياضي لأنه من فئة الصرحاء حد القسوة بعض الأحيان...

  • تاريخ النشر: 27 مايو, 2012

مفهوم الفشل؟؟

(مصطفى الآغا) على تويتر قرأت تغريدات زميلي وصديقي ماجد الخليفي رئيس تحرير إستاد الدوحة وهو بالمناسبة أحد الرجال مثيري الجدل في الوسط الإعلامي الرياضي لأنه من فئة الصرحاء حد القسوة بعض الأحيان...

في تغريداته ركز ماجد الخليفي على مفهوم الفشل الذي يتحدث عنه البعض عندما يؤكدون أن من يحقق الألقاب فهو الناجح ومن لا يحققون الألقاب هم فاشلون..

الخليفي لم يتفق مع هذه المقولة وقال في تغريداته إنه لا يمكن القول إن الشباب بطل الدوري السعودي هو الناجح والبقية هم فاشلون، وأنا بالتأكيد أتفق معه، خاصة بعد لقائي بالأمير فهد بن خالد رئيس النادي الأهلي بعد أقل من 24 ساعة من تتويج فريقه بطلا لكأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال حين وصف موسمه بالناجح جدا رغم أنه أضاع بطولة الدوري في المتر الأخير على أرضه وبين جماهيره بعد خروجه متعادلا مع الشباب، ولو فاز لتوج بطلا بعد 29 سنة من الانتظار، لأن آخر مرة توج فيها الأهلي بطلا كانت في موسم 1983/1984...

الأهلي خرج أيضا من نصف نهائي كأس ولي العهد على يد الاتفاق وكانت جماهيره تمنّي النفس باللقب علما أن الخسارة كانت في جدة...

أي بمقاييس البعض قد يكون الأهلي فشل فشلا ذريعا هذا الموسم ولكن الفريق قدم مستويات أكثر من ممتازة وتجانسا كبيرا وحافظ على لقبه الأغلى وبعدها بأيام تجاوز الجزيرة الإماراتي الرائع في أبو ظبي بعد التعادل 3/3 ومن علامة الجزاء ليكون أول فريق سعودي يصل لربع نهائي دوري أبطال آسيا.. فهل يمكن اعتباره فاشلا أم ناجحا...

نفس الكلام ينطبق مثلا على السد الذي أضاع أغلى لقبين في بضعة أيام بعد خسارته نهائيي كأسي سمو الأمير وولي العهد بضربات الترجيح، علما أنه كان على أبواب الاحتفال بكأس سمو ولي العهد لولا الهدف الرياني القاتل وفي الدوري حل رابعا ولكنه لم يكن صيدا سهلا ولا لقمة سائغة وتواجد على منصات التتويج مرتين ولو ثانيا وقبلها مثل بلاده وآسيا في كأس العالم للأندية فهل يمكن القول أن موسمه كان فاشلا ؟؟؟

الهلال السعودي فقد لقبه بطلا للدوري وحقق 18 فوزا و 6 تعادلات وخسارتين فقط وأحرز 60 نقطة وتوج بطلا لكأس ولي العهد من بوابة الاتفاق وتصدر مجموعته الرابعة  في دوري أبطال آسيا ومع هذا يقول البعض الكثير أن موسمه كان فاشلا؟؟؟

مفهوم الفشل نسبي وعاطفي على ما يبدو وأعتقد أن الفشل الأكبر هو في عدم فهم حقيقة النجاح والفشل بحد ذاتها.