EN
  • تاريخ النشر: 17 يناير, 2012

دبابيس

sport article

sport article

الكاتب يتحدث في عدة نقاط أبرزها صحة مارادونا وعودة النصر الإماراتي لقوته

  • تاريخ النشر: 17 يناير, 2012

دبابيس

(عماد الحميدان) إنجاز جديد ورائع حققه منتخبنا الوطني لرماية (الأطباق)المزدوجة من الحفرة (الدبل تراب) المتمثل في فوزهم بذهبية الفرق على صعيد القارة، كما حقق الشيخ جمعة بن دلموك آل مكتوم ذهبية الفردي بجدارة وتأهل إلى أولمبياد لندن إلى جانب فوز سيف الشامسي بذهبية البطولة أيضاً، وبهذا يكون منتخبنا أضاف إنجازاً كبيراً وقدمه إلى دولة الإمارات على (طبق من ذهب).

زمانك عاد يا العميد.. النصر يتفوق لعباً ونتيجة على فرقة الجوارح بهدفين لهدف (ويحجز) المركز الثالث في الدوري بنهاية الدور الأول بعدما قدم (لوحة) فنية وخاصة في الشوط الأول وعرف كيف (يقفل) المنطقة (ويتمركز صح) ويستغل الفرص التي لاحت له بعكس فريق الشباب الذي لم (يتحرك) لاعبوه بالطريقة الصحيحة مما أدى إلى (انعدام) الفرص، عموماً النصر بدأ (يمشي) في الطريق الصحيح وبدأت جماهيره (تعود) إلى المدرجات (لتتغنى).. زمانك عاد يا الأزرق!

فرحة مارادونا الكبيرة تؤكد أن الوصل كان بحاجة ماسة إلى فوز.. وتحقق الهدف بتفوقه على الأهلي بهدفين لهدف و(قلب) النتيجة رأساً على عقب بعدما تغير أداء الفرسان في آخر نصف ساعة من المباراة وتسلم الإمبراطور زمامها وسجل هدفين، الأول من ضربة جزاء (غير صحيحة) والثاني برأس المدافع الأهلاوي (المحترف) يوسف محمد بعد خروج الحارس (الخاطئوهنا أقول: مازلت عند رأيي (بضعف) أداء يوسف محمد (وضعف) حراسة المرمى!! وعموماً هذا لا يمنع من (تحسن) أداء الأهلى في الفترة الأخيرة بعدما بدأ المدرب الإسباني كيكي (يتأقلم) مع الفريق، وحالياً لديه الوقت الكافي لتحسين الصورة وإعداد الفريق للموسم القادم بعدما (راح) عليه هذا الموسم بكل (ثماره) (وبطولاته) ليكون الأهلي هذا العام (تكملة عدد)!!

الزعيم العيناوي (تأخر) في التسجيل في مرمى عجمان، وبادر البرتقالي بالتسجيل عن طريق محترفه السنغالي (المسافر) توريه، فبعدما شعر لاعبو العين (بالموقف) الحرج تبدل الحال إلى أحوال فسجل الزعيم أربعة أهداف بالتمام والكمال واشتغلت (الفلاشات الهاتفية) لتعلن الفوز الصريح والصدارة الصريحة رغم غياب هدافيه جيان وياسر ويؤكد العين أنه يلعب ويبدع ويفوز بمن حضر!

الشارقة يواصل (نزيف) النقاط ويخسر من بني ياس وتبدو (حالة) الفريق لا حول لها ولا قوة سواء من الناحية الفنية أو حتى الإدارية.. البيت الشرجاوي بحاجة إلى (ترميم) وفي أسرع وقت لأن (الموقف) أصبح خطراً ويحتاج إلى (سالك) فوراً!!

بصفتك قائداً (للحلقة) وبصفتك قائداً (للحوار) في برنامجك (المميز).. فلا مانع أن تخلق (إثارة) وحماساً ورغبة للمشاهدين لمشاهدة برنامجك ولكن عليك أن (تثق) بمصادرك وأن تكون معلوماتك صحيحة أو على الأقل أقرب إلى (الصواب) ولكن أن تخلق (أخباراً) غير صحيحة وتنفيها الأطراف المعنية فهذا ليس (شطارة) ولا إثارة أو (انفراداً).. فأتمنى في المستقبل أن تكون مصادرك أكثر (دقة) وأكثر (مصداقية) لكي لا يقابلها (النفي) حتى ولو كان بعد منتصف الليل!!

حديث الشارع الرياضي هذه الأيام عن (سقف الرواتب) وأنا أقول: قبل أن يتكلموا عن (السقف) أتمنى أن يكون (الأساس) هو أصل المنظومة الاحترافية!!

وأختم زاويتي بكلمة (سلامات) يا.. مارادونا..!

منقول من البيان الإماراتية