EN
  • تاريخ النشر: 03 ديسمبر, 2012

مورينيو ساخرا: مصيري مع الريال معلق بمباراة أياكس

البرتغالي جوزيه مورينيو

جوزيه مورينيو

لجأ المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لريال مدريد الأسباني لكرة القدم إلى السخرية مجددا للحديث عن مستقبله مع الفريق مشيرا إلى أن مستقبله مع الفريق "يتعلق بالمباراة 101 مع الفريق في دوري أبطال أوروبا"

  • تاريخ النشر: 03 ديسمبر, 2012

مورينيو ساخرا: مصيري مع الريال معلق بمباراة أياكس

سخر المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لريال مدريد الأسباني لكرة القدم مجددا أثناء الحديث عن مستقبله مع الفريق مشيرا إلى أن مستقبله مع الريال "يتعلق بالمباراة 101 مع الفريق في دوري أبطال أوروبا" وهي الجملة الموجهة أيضا إلى الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا).

ويستضيف ريال مدريد فريق أياكس الهولندي غدا الثلاثاء في الجولة السادسة الأخيرة من مباريات دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا وهي المباراة التي تحمل رقم 101 لمورينيو في دوري الأبطال.

وجاءت تصريحات مورينيو، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم الاثنين قبل مباراة فريقه غدا أمام أياكس ، وسط موجة من الجدل والشائعات بشأن رحيل مورينيو عن تدريب النادي الملكي بعد نهاية الموسم الحالي.

وأكدت صحيفة "ماركا" الأسبانية الرياضية اليوم أن مورينيو لن يستمر مع الفريق في الموسم المقبل وأوضحت أن "هذه الدورة انتهت" في إشارة إلى أن مورينيو أكمل دورته مع الريال وأن فلورنتينو بيريز رئيس النادي سيبحث عن مدرب جديد يمنحه المسئولية في دورة جديدة للفريق.

وأشارت الصحيفة إلى وجود "خلافات" بين مورينيو وبيريز والتي ستؤدي إلى "الطلاق" والانفصال بينهما.

ووقع مورينيو في أيار/مايو الماضي على عقد جديد مع الفريق ليمدد تواجده في المنصب حتى 2016 علما بأنه يقضي حاليا موسمه الثالث مع الفريق.

وقاد مورينيو الفريق للفوز بلقب كأس ملك أسبانيا في الموسم قبل الماضي ثم للقب الدوري الأسباني في الموسم الماضي وأحرز معه لقب كأس السوبر الأسباني مطلع هذا الموسم.

وأكدت "ماركا" أن "الفكرة في ريال مدريد هو أن بقاء مورينيو في منصبه حتى نهاية الموسم ينقذ الفريق من كارثة في دوري الأبطال".

ولدى سؤال مورينيو عن المعلومات المتوفرة لديه ، رد المدرب البرتغالي قائلا "من قال هذا عليه أن يعقد مؤتمرا صحفيا".

ورفض مورينيو الحديث عن علاقته ببيريز وقال "لست مضطرا لأقول ما أتحدث فيه مع رئيس النادي. علاقتي به جيدة وقلت ذلك من قبل.. لن أتحدث والرئيس إليكم بكلمة في هذا الشأن. مستقبلي مع الفريق يتعلق على مباراة الغد وهي المباراة رقم 101 لي في دوري الأبطال. واليويفا يؤكد هذا".

وشعر مورينيو بالضيق لأن اليويفا لم يقدم إليه اللوحة التذكارية التي يهديها لكل مدرب يتجاوز 100 مباراة في دوري الأبطال رغم منح هذه الهدية من قبل إلى كل من سير أليكس فيرجسون وآرسين فينجر وأوتمار هيتزفيلد وكارلو أنشيلوتي.