EN
  • تاريخ النشر: 28 فبراير, 2015

تفاصيل جديدة بشأن انفصال إيرينا ورونالدو

كريستيانو رونالدو وصديقته الروسية إيرينا شايك

إيرينا كانت صاحبة قرار الانفصال

مازالت الروسية إيرينا شايك عارضة الأزياء الشهيرة والصديقة السابقة لكريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد تحظى بشعبية كبيرة وتواصل عملها الذي لا ينتهي بعد حضورها حفل الأوسكار الأسبوع الماضي.

(مكسيكو سيتي-mbc.net) مازالت الروسية إيرينا شايك عارضة الأزياء الشهيرة والصديقة السابقة لكريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد تحظى بشعبية كبيرة وتواصل عملها الذي لا ينتهي بعد حضورها حفل الأوسكار الأسبوع الماضي.

فبعد أيام على حضور حفل الأوسكار ، سافرت إيرينا إلى العاصمة المكسيكية مكسيكو سيتي لحضور عرض أزياء لملابس البحر للأطفال يوم الخميس الماضي.

وشاركت إيرينا التي تبلغ من العمر 29 عاماً في عرض أزياء لملابس البحر للأطفال والمراهقين في أسبوع الموضة بالمكسيك ، في الوقت الذي تكشفت فيه تفاصيل جديدة بشأن أسباب انفصالها عن "الدون" ، والتي كشفت عنها صديقة مقربة من الحسناء الروسية.

وشاركت إيرينا الأطفال في عرض أزياء لملابس البحر ، وكذلك أخر أزياء مجموعة ربيع / صيف 2015 ، وذلك بعد نحو شهر من انفصالها عن رونالدو.

إيرينا شايك
683

إيرينا شايك

وجاء الانفصال بسبب شائعات انتشرت عن خيانة رونالدو لها قبيل الاحتفال برأس السنة الميلادية الأخيرة ، حيث غادرت فجأة حفل أقامه رونالدو في رأس السنة وسافرت بمفردها إلى جزر المالديف ، بل واحتفلت بعيد ميلادها التاسع والعشرين في يناير/كانون الثاني الماضي بمفردها ، وقد تلقت العديد من الهدايا ليس بينها هدية من رونالدو. حسب تصريحات صديقة إيرينا.

وجاء حفل الاتحاد الدولي "فيفا" لاختيار أفضل لاعبي 2014 وغياب إيرينا عن مشاركة صديقها الحفل ليؤكد شائعات الانفصال الوشيك.

وما يؤكد خيانة رونالدو لصديقته الحسناء ، تصريحاتها فيما بعد الانفصال والتي أشارت فيها إلى تفضيل الرجال المخلصين للمرأة والصادقين في الحب ، وذلك عكس ما تردد في بداية الانفصال بأن والدة رونالدو كانت السبب الرئيس في خلاف الصديقين.