EN
  • تاريخ النشر: 17 يوليو, 2014

الحكم الأكثر جدلا في مونديال البرازيل يعلن اعتزاله !

ماركو رودريجيز الحكم الدولي

ماركو رودريجيز الحكم الدولي

أعلن الحكم الدولي المكسيكي ماركو رودريجيز الذي لم ير واقعة "عض" لويس سواريز لأحد لاعبي المنتخب الإيطالي في مونديال 2014 وأدار مباراة البرازيل أمام ألمانيا في الدور قبل النهائي للبطولة اعتزاله بعد 25 عاما قضاها في مجال التحكيم حيث قام بإدارة المباريات الأكثر جدلا في المونديال خاصة مباراة أوروجواي وإيطاليا التي شهدت واقعة عض سواريز للمدافع الإيطالي كيلليني والتي لم يشاهدها الحكم.

  • تاريخ النشر: 17 يوليو, 2014

الحكم الأكثر جدلا في مونديال البرازيل يعلن اعتزاله !

(دبي - mbc.net) أعلن الحكم الدولي المكسيكي ماركو رودريجيز الذي لم ير واقعة "عض" لويس سواريز لأحد لاعبي المنتخب الإيطالي في مونديال 2014 وأدار مباراة البرازيل أمام ألمانيا في الدور قبل النهائي للبطولة اعتزاله بعد 25 عاما قضاها في مجال التحكيم حيث قام بإدارة المباريات الأكثر جدلا في المونديال خاصة مباراة أوروجواي وإيطاليا التي شهدت واقعة عض سواريز للمدافع الإيطالي كيلليني والتي لم يشاهدها الحكم.

وقال رودريجيز الذي أدار العديد من المباريات في بطولات كأس العالم الثلاث الأخيرة: "لدي تاريخ مرضي في هذا المجال .. حققت العديد من النجاحات في مشواري لأن الرب كان يبارك خطواتي فيه .. واجهت أيضا العديد من التحديات وأعتقد أنه حان الوقت للتقاعد".

وأضاف: "دائما ما كنت أحلم بالاشتراك في ثلاث بطولات لكأس العالم وهو ما حققته .. سأتقاعد وأنا راض جدا .. أرغب في استعادة نشاطي والتواجد بصحبة عائلتي .. لقد أوفيت بكل التزاماتي".

وكانت مباراة ألمانيا أمام البرازيل هي أخر المباريات التي أدراها الحكم المكسيكي في إطار منافسات المربع الذهبي لمونديال 2014، والتي انتهت بهزيمة منتخب السامبا بنتيجة كارثية 7 / 1.

وأدار رودريجيز أيضا مباراة إيطاليا أمام أوروجواي في دور المجموعات، التي شهدت واقعة "عض" لويس سواريز مهاجم منتخب أوروجواي للمدافع الإيطالي جيورجيو كيلليني مما دفع الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" إلى توقيع عقوبات قاسية على النجم الأوروجواياني.

ولم يستبعد الحكم الدولي السابق الذي أنهى في الفترة الأخيرة دورة تدريبية لإعداد المديرين الفنيين أن يعمل كمدرب أو محاضر فني في المستقبل.