EN
  • تاريخ النشر: 02 ديسمبر, 2012

عجلة انتصارات اليوفي تعود للدوران بثلاثية في تورينو

سيباستيان جيوفاني

جيوفينكو يجري فرحا بتسجيله الهدف الثاني

استعاد يوفنتوس نغمة الانتصارات في رحلة الدفاع عن لقبه بالدوري الإيطالي لكرة القدم بفوز ساحق 3/صفر على ضيفه تورينو في المرحلة الخامسة عشر بالمسابقة ليعزز الفريق موقعه في الصدارة.

استعاد يوفنتوس نغمة الانتصارات في رحلة الدفاع عن لقبه بالدوري الإيطالي لكرة القدم بفوز ساحق 3/صفر على ضيفه تورينو في المرحلة الخامسة عشر بالمسابقة ليعزز الفريق موقعه في الصدارة.

استغل يوفنتوس التفوق العددي في صفوفه بعد الطرد المبكر للبولندي كميل جليك مدافع تورينو في الدقيقة 36 وحقق عليه فوزا كبيرا ليكون الفوز الأول له في آخر ثلاث مباريات خاضها بالمسابقة.

واستعاد يوفنتوس توازنه بعد الهزيمة صفر/1 أمام ميلان في الأسبوع الماضي وحقق الفوز الكبير ليرفع رصيده إلى 35 نقطة في الصدارة بفارق خمس نقاط أمام نابولي صاحب المركز الثاني لحين انتهاي باقي مباريات المرحلة وتجمد رصيد تورينو عند 15 نقطة في المركز الرابع عشر.

انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين بعدما أهدر أندريا بيرلو ضربة جزاء ليوفنتوس في الدقيقة 41 .

في الشوط الثاني ، أمطر يوفنتوس شباك ضيفه بثلاثة أهداف سجلها كلاوديو ماركيزيو في الدقيقتين 57 و84 وسيباستيان جيوفينكو في الدقيقة 67 .

وحسم يوفنتوس ديربي تورينو الذي انتظرته المدينة منذ موسم 2008/2009 نظرا لوجود تورينو في دوري الدرجة الثانية قبل عودته للدرجة الأولى هذا الموسم.

بدأ تورينو المباراة بطريقة اللعب 4/2/4 وسنحت له الفرصة الأولى في المباراة في الدقيقة 23 ولكن ريكاردو ميجيوريني أطاح بها خارج المرمى.

جماهير يوفنتوس سعيدة بفوز فريقها
416

جماهير يوفنتوس سعيدة بفوز فريقها

وأصبح يوفنتوس الأكثر ضغطا في آخر ربع ساعة من الشوط الأول وتصدى جان فرانسوا جيليت حارس تورينو لتسديدتين صاروخيتين من اللاعب الشاب بول بوجبا نجم وسط يوفنتوس.

وشهدت الدقيقة 36 طرد جليك بسبب الخشونة الزائدة مع إيمانويلي جياكيريني.

وتسبب بوجبا في مزيد من الإزعاج لدفاع تورينو وحصل على ضربة جزاء في الدقيقة 41 اثر إعاقة من ميجين باشا ولكن بيرلو سددها بعيدا عن المرمى.

وواصل يوفنتوس سيطرته في الشوط الثاني وسدد بوجبا ضربة رأس أخطأت المرمى قبل أن يستغل ماركيزيو تمريرة من جيوفينكو ليحرز هدف التقدم.

وأكد جيوفينكو فوز الفريق في وسط الشوط الثاني بعدما اخترق منطقة جزاء تورينو ثم سدد الكرة داخل الشباك ليكون الهدف الثاني.

وعزز ماركيزيو فوز يوفنتوس بالهدف الثالث اثر تمريرة من ميركو فوسنيتش ليصبح هجوم يوفنتوس هو الأفضل في الدوري الإيطالي برصيد 32 هدفا في 15 مباراة بفارق هدف أمام روما كما لا يزال يوفنتوس هو الأفضل دفاعا في المسابقة فلم تهتز شباكه سوى عشر مرات.