EN
  • تاريخ النشر: 10 نوفمبر, 2012

"تشيتشاريتو" يحافظ لمانشستر يونايتد على الصدارة بـ"هاتريك" في فيلا

خافيير هرنانديز

هرنانديز سجل ثلاثية في 45 دقيقة فقط

انقذ المهاجم الدولي المكسيكي خافيير هرنانديز "تشيتشاريتو" فريقه مانشستر يونايتد المتصدر من هزيمته الأولى في ملعب "فيلا بارك" الخاص بمضيفه أستون فيلا ومنحه الفوز 3-2 يوم السبت المرحلة عشرة من الدوري الإنجليزي.

انقذ المهاجم الدولي المكسيكي خافيير هرنانديز "تشيتشاريتو" فريقه مانشستر يونايتد المتصدر من هزيمته الأولى في ملعب "فيلا بارك" الخاص بمضيفه أستون فيلا ومنحه الفوز 3-2 يوم السبت المرحلة عشرة من الدوري الإنجليزي.

فعلى "فيلا بارككان استون فيلا أمام فرصة تحقيق ما لم يكن في حسبان أكثر المتفائلين من جماهيره، إذ بدا في طريقه لتسجيل فوزه الأول على مانشستر يونايتد على أرضه منذ 1995 (3-1)، وذلك بعد أن تقدم بهدفين نظيفين سجلهما مهاجمه النمساوي الشاب أندرياس ويمان (21 عامالكن رهان المدرب الاسكتلندي اليكس فيرجسون على تشيتشاريتو الذي دخل خلال استراحة الشوطين، كان في محله لان المهاجم المكسيكي سجل ثلاثية قاد من خلالها فريقه إلى فوزه الخامس على التوالي منذ سقوطه على أرضه امام توتنهام (2-3) في 29 أيلول/سبتمبر الماضي في المرحلة السادسة.

وبدا أن الشوط الأول في طريقه لينتهي بالتعادل السلبي بعد أن دخل الفريقان دقيقته الأخيرة، إلا أن ويمان كان له كلمته بعدما استفاد من المجهود المميز الذي قام به زميله البلجيكي كريستيان بينتيكي على الجهة اليسرى قبل أن يمرر الكرة إلى المهاجم النمساوي المتواجد عند حدود المنطقة فاطلقها الأخير صاروخية في شباك الحارس الإسباني دافيد دي خيا.

واندفع يونايتد في بداية الشوط الثاني سعيا خلف التعادل ما منح استون فيلا فرصة الانطلاق بالهجمات المرتدة التي أثمرت في الدقيقة 50 عن هدف ثان لويمان إثر لعبة جماعية مميزة انتهت على إثرها الكرة عند الأيرلندي ستيفن ايرلند المتوغل على الجهة اليسرى فلعبها عرضية للنمساوي الذي أودعها الشباك.

لكن فريق فيرجسون نجح عبر هرنانديز الذي دخل بعد نهاية الشوط الأول بدلا من أشلي يونج، في العودة إلى اللقاء حين قلص تشيتشاريتو الفارق في الدقيقة 58 بعد تمريرة بينية من بول سكولز.

ثم ضرب هرنانديز مجددا بعد 5 دقائق فقط عندما وصلته الكرة على القائم الأيمن إثر تمريرة عرضية مميزة من البرازيلي رافايل دا سيلفا فسددها مباشرة في شباك الحارس الأمريكي براد كوزان (63( الذي كادت أن تهتز شباكه للمرة الثالثة لو لم تتدخل العارضة لتقف في وجه رأسية الهولندي روبن فان بيرسي.

وعندما كانت المباراة تدخل ثوانيها الأخيرة ضرب تشيتشاريتو مجددا ومنح يونايتد الفوز من كرة رأسية إثر ركلة حرة نفذها فان بيرسي (87)، رافعا رصيد فريقه إلى 27 نقطة في الصدارة بفارق 4 نقاط عن تشيلسي الثاني الذي يلتقي ليفربول و5 عن الجار اللدود مانشستر سيتي حامل اللقب الذي يلتقي توتنهام غدا أيضا.