EN
  • تاريخ النشر: 23 نوفمبر, 2012

مانشستر يونايتد يكرم أسطورته الخالدة فيرجسون بتمثال من البرونز

فيرجسون

فيرجسون أسطورة حية في العالم

احتفل نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي يوم الجمعة بإزاحة الستار عن التمثال البرونزي للمدرب المخضرم السير أليكس فيرجسون الذي احتفل بمرور 26 عاما على توليه مهمة تدريب النادي.

  • تاريخ النشر: 23 نوفمبر, 2012

مانشستر يونايتد يكرم أسطورته الخالدة فيرجسون بتمثال من البرونز

احتفل نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي يوم الجمعة بإزاحة الستار عن التمثال البرونزي للمدرب المخضرم السير أليكس فيرجسون الذي احتفل بمرور 26 عاما على توليه مهمة تدريب النادي. وتم وضع التمثار خارج المدرج المسمى باسمه في "أولد ترافورد" في حضور مجموعة من لاعبي يونايتد الحاليين والسابقين .

وقال فيرجسون البالغ من العمر 70 عاما خلال الاحتفال: "إنه أمر رائع، لحظة فخر حقا، الناس عادة تموت قبل أن ترى تمثال لها، "لقد كانت رحلة رائعة ومرت مع لاعبين كبار بعضهم حضر اليوم وينبغي بناء تمثال كهذا لهم جميعا".

وأضاف : "منذ عام 1986 وحتى اليوم أنظر لهذا المشوار لأجد أن اللاعبين أسعدوني كثيراً ، فالجميع كان له دور من اللاعبين إلى الجهاز الفني والطاقم الطبي، وبطبيعة الحال، الجماهير".

ومن جانبه قال ديفيد بيكام الذي لم يحضر الاحتفال لكنه بعث برسالة صوتية : "أعتقد أن المدير الفني كان ناجحًا للغاية لأنه عاشق لمانشستر يونايتد كما أنه وُلد عاشقًا للفوز، إنه يعرف كيف يفوز بالمباريات، كيف يتعامل مع الضغوط وكيف يعتني بفريقه وبلاعبيه، إنه كان بمثابة الأب بالنسبة لي. وعندما انتقلت من لندن إلى مانشستر كان دائما يتحدث لي قائلاً لو أنك تشعر بأي مخاوف، يمكنك المجئ لي والطرق على باب غرفتي حيث ستجده مفتوحًا دائمًا، وكنت أشعر بالخوف عند التفكير في الذهاب له بسبب مكانته الكبيرة ولكنه جعلني أشعر دومًا كما لو أنني كنت جزءًا من عائلة يونايتد".

أما المخضرم رايان جيجز نجم الفريق الحالي فقال عن مدربه "إنه كان دائما صاحب أكبر تأثير في حياتي حتى الآن. وقد كان أبًا نموذجيًا بالنسبة لي منذ بدايتي. وقد كان يجيد هذا الدور تمامًا، حيث إنه كان يملك فريقًا من حوله يثق فيه ويعمل بجد معه أيضًا وكانا يكملان بعضهما البعض بشكل أكثر من رائع. وكان مثلي، يحب الخروج والتدريب وكونه جزءًا من كل هؤلاء اللاعبين الصغار. حيث كان يحب الخروج ومتابعة ورؤية اللاعبين يتطورون، فقد كان يعشق ذلك!".

الجدير بالذكر أن النجوم رود فان نيسلتروي وإريك كانتونا ودوايت يورك وجونار سولسكاير الذين جميعا تدربوا تحت قيادة فيرجسون حضروا احتفال تدشين التمثال الخاص بالمدرب الكبير.