EN
  • تاريخ النشر: 24 يناير, 2013

في قبل نهائي كأس إنجلترا سوانسي يطيح بطل أوروبا.. وطرد هازارد بعد ضربه طفل يجمع الكرات

هازارد

هازارد ضرب أحد الصبية لتأخره في إعادة الكرة للملعب

حذا سوانسي سيتي حذو فريق الدرجة الثالثة برادفورد سيتي وبلغ نهائي مسابقة كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة للمرة الأولى في تاريخه، وذلك بعدما أجبر ضيفه تشيلسي، بطل دوري أبطال أوروبا للموسم الماضي، على الاكتفاء بالتعادل السلبي معه على ملعب "ليبرتي ستاديوم" في إياب الدور نصف النهائي.

  • تاريخ النشر: 24 يناير, 2013

في قبل نهائي كأس إنجلترا سوانسي يطيح بطل أوروبا.. وطرد هازارد بعد ضربه طفل يجمع الكرات

حذا سوانسي سيتي حذو فريق الدرجة الثالثة برادفورد سيتي وبلغ نهائي مسابقة كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة للمرة الأولى في تاريخه، وذلك بعدما أجبر ضيفه تشيلسي، بطل دوري أبطال أوروبا للموسم الماضي، على الاكتفاء بالتعادل السلبي معه على ملعب "ليبرتي ستاديوم" في إياب الدور نصف النهائي. وكان برادفورد سيتي قد واصل بدوره مشوار الحلم ببلوغه النهائي للمرة الأولى في تاريخه المتواضع رغم خسارته الثلاثاء أمام مضيفه أستون فيلا 1-2، وذلك لفوزه ذهابا 2-صفر وهي نفس النتيجة التي حققها سوانسي بقيادة مدربه الدنماركي مايكل لاودروب على ملعب تشيلسي "ستامفورد بريدج" في لقاء الذهاب، فبلغ بالتالي النهائي للمرة الأولى على حساب منافسه اللندني الذي اكمل اللقاء في الدقائق العشر الاخيرة بعشرة لاعبين بعد طرد السويسري إدين هازار لركله أحد الصبية الموكلين بإعادة الكرة إلى الملعب وذلك لتأخر الأخير ب"تنفيذ مهمته".

وهذه أفضل نتيجة على الاطلاق لسوانسي الذي أصبح هذا الموسم أول فريق ويلزي يشارك في الدوري الإنجليزي الممتاز، في جميع مشاركاته السابقة في كافة المسابقات لان مشواره انتهى مرتين سابقا عند الدور نصف النهائي وكان ذلك في مسابقة الكأس الإنجليزية عامي 1926 و1964.

أما برادفورد فسيخوض النهائي الأول له منذ 1911 حين توج بلقبه الأول والأخير بفوزه على نيوكاسل 1-صفر في نهائي مسابقة الكأس بعد مباراة معادة أقيمت على ملعب "أولدترافورد" وذلك لانتهاء المباراة الأولى بالتعادل صفر-صفر على ملعب "كريستال بالاس".

وأصبح برادفورد اول فريق من الدرجة الثالثة يبلغ نهائي مسابقة كبرى، منذ خسارة روتشدايل امام نوريتش سيتي بمباراتين في نهائي كأس الرابطة 1962.