EN
  • تاريخ النشر: 23 يونيو, 2013

نيجيريا تتحدى الماتادور الإسباني في مواجهة مثيرة بكأس القارات

منتخب أسبانيا

أسبانيا تواجه اليوم نيجيريا في كأس القارات

قبل ساعات من اليوم الأخير من منافسات دور المجموعات ، تقف نيجيريا في موقف لا تحسد عليه حيث تحتاج للتغلب على بطلة العالم وأوروبا ، أسبانيا ، للمحافظة على فرصتها في التأهل للدور قبل النهائي من بطولة كأس القارات لكرة القدم بالبرازيل.

قبل ساعات من اليوم الأخير من منافسات دور المجموعات ، تقف نيجيريا في موقف لا تحسد عليه حيث تحتاج للتغلب على بطلة العالم وأوروبا ، أسبانيا ، للمحافظة على فرصتها في التأهل للدور قبل النهائي من بطولة كأس القارات لكرة القدم بالبرازيل، والأسوأ من ذلك بالنسبة لبطلة أفريقيا هو أن حتى الفوز لا يضمن لها هذا التأهل الصعب. فعدم استقرار المراكز في المجموعة الثانية بكأس القارات يعني أن جميع فرق المجموعة الأربعة ،  بما في ذلك المتواضعة تاهيتي ، لديهم فرصة حسابية للتأهل إلى المربع الذهبي وإن كانت أسبانيا صاحبة المركز الأفضل حاليا وتليها أوروجواي التي تلتقي مع تاهيتي غدا الأحد في مدينة ريسيفي في مباراة المجموعة الثانية الأخرى.

وبعد فوزها الساحق 10/ صفر على تاهيتي ، لا تحتاج أسبانيا حاليا سوى نقطة واحدة أمام نيجيريا غدا لبلوغ الدور قبل النهائي لكأس القارات ، وإن كانت أسبانيا بمقدورها الاحتفاظ بصدارة المجموعة حتى في حالة هزيمتها أمام بطلة أفريقيا.

وتسعى أوروجواي من جانبها لاستغلال فرصتها أمام تاهيتي غدا بتسجيل أكبر قدر ممكن من الأهداف أمام الدولة المتواضعة التي تغلبت عليها نيجيريا 6/1 قبل أن تسحقها أسبانيا بالعشرة.

وحتى في حالة فوز نيجيريا على أسبانيا غدا ، فقد تتأهل أوروجواي مع ذلك إلى قبل النهائي في حال تغلبها على تاهيتي بما يزيد على النتيجة التي حققتها نيجيريا أمامها بفارق خمسة أهداف.

كما يمكن أن تتقدم أوروجواي على نيجيريا في الترتيب النهائي للمجموعة لو حققت الفوز غدا بفارق يزيد على الأربعة أهداف وسجلت أربعة أهداف إضافية في ذلك اليوم، ولا يتوقع أن تحقق أوروجواي غدا أي نتيجة أخرى بخلاف الفوز ، لذا فإن نيجيريا تعرف أيضا أن فرصتها الوحيدة في التأهل تكمن في تغلبها على أسبانيا.