EN
  • تاريخ النشر: 19 أكتوبر, 2012

حمار يتسبب في مقتل مساعد مدرب منتخب جنوب إفريقيا!

جماهير جنوب إفريقيا

جماهير جنوب إفريقيا صدمت بعد خبر وفاة ماديخاخي

قدم نيماتينداني، رئيس اتحاد كرة القدم بجنوب أفريقيا، خالص تعازيه لشعب بلاده وعشاق كرة القدم بعد وفاة المدرب المساعد لمنتخب البافانا بافانا توماس ماديخاخي بعد تعرضه لحادث سيارة تسبب فيه حمار.

قدم نيماتينداني، رئيس اتحاد كرة القدم بجنوب أفريقيا، خالص تعازيه لشعب بلاده وعشاق كرة القدم بعد وفاة المدرب المساعد لمنتخب البافانا بافانا توماس ماديخاخي بعد تعرضه لحادث سيارة تسبب فيه حمار.

وقال نيماتينداني، في تصريحاته للتليفزيون الرسمي في جنوب إفريقيا في ساعة مبكرة من صباح يوم، الجمعة "بمزيد من الحزن والأسي، أعن لشعب جنوب أفريقيا رحيل المدرب المساعد للمنتخب الوطني لكرة القدم، توماس ماديخاخي، وبالنيابة عن الإتحاد جنوب أفريقي أقدم خالص تعازينا ومواساتنا لأسرة ماديخاخي".

 وتابع رئيس الاتحاد الجنوب الإفريقي أن مساد المدرب توفى نتيجة اصطدام سيارته بحمار على الطريق بين بيرجرسفورت وبولوكواني بعد مغادرته منزله وعلى مسافة 45 كم من بيته وفقاً لتقرير الشرطة الجنوب أفريقية.

جدير بالذكر أن ماديخاخي، 41 عامًا، كان لاعباً دولياً سابقاً في عهد كليف باركر" 93-97"، ولعب في صفوف جومو كوزموس وسوبرسبورت الجنوب أفريقيين واحترف لفترة في نادي زيورخ السويسري.

وبعد اعتزاله عام 2002 عمل مدرباً مساعداً في نادي سوبرسبورت حتى تم تعيينه مدرباً مساعداً لإيجسوند.