EN
  • تاريخ النشر: 17 أكتوبر, 2012

بولندا ترضي جماهيرها بالتعادل الإيجابي مع ضيفتها إنجلترا

واين روني نجم إنجلترا

روني سجل هدف منتخب بلاده الوحيد

قدم المنتخب البولندي عرضا مثيراً على أرضه ووسط جماهيره وتعادل مع ضيفه الإنجليزي 1/1 يوم الأربعاء ضمن منافسات المجموعة الثامنة بالتصفيات الأوروبية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل.

  • تاريخ النشر: 17 أكتوبر, 2012

بولندا ترضي جماهيرها بالتعادل الإيجابي مع ضيفتها إنجلترا

قدم المنتخب البولندي عرضا مثيراً على أرضه ووسط جماهيره وتعادل مع ضيفه الإنجليزي 1/1 يوم الأربعاء ضمن منافسات المجموعة الثامنة بالتصفيات الأوروبية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل. وافتتح النجم واين روني التسجيل للمنتخب الإنجليزي في الدقيقة 31 ثم أدرك المدافع كاميل جليك التعادل لبولندا في الدقيقة 70 .

واتسمت المباراة بالحماس الهجومي المتواصل لكلا الفريقين وإن كان التفوق الهجومي للمنتخب الإنجليزي في الشوط الأول ولنظيره البولندي في الشوط الثاني.

وأهدر كل من المنتخبين على مدار شوطي اللقاء عددا من الفرص التهديفية التي كانت كفيلة بتغيير سير المباراة.

وكان من المفترض أن تقام المباراة أمس الثلاثاء لكنها تأجلت إلى اليوم بسبب هطول الأمطار الغزيرة قبل دقائق من بدايتها أمس.

وارتفع رصيد المنتخب الإنجليزي إلى ثماني نقاط في صدارة المجموعة الثامنة مقابل خمس نقاط لبولندا في المركز الثالث.

وسيطر المنتخب الإنجليزي على مجريات اللعب بشكل أكبر في الدقائق الأولى وانطلق جيمس ميلنر من الناحية اليمنى في الدقيقة الثالثة ومرر الكرة إلى توم كليفرلي الذي لم يتردد في التسديد ولكن حارس المرمى البولندي برزيميسلاف تايتون تصدى لها.

وكثف المنتخب الإنجليزي ضغطه الهجومي ومرر كليفرلي طولية إلى جيرمين ديفو ولكن تايتون تدخل في الوقت المناسب وقطع التمريرة ممسكا بالكرة.

وفي الدقيقة الثامنة ، فقد ستيفن جيرارد الكرة في وسط الملعب وشن المنتخب البولندي هجمة مرتدة سريعة لكن مايكل كاريك قطع تمريرة البولندي جاكوب فافرزينياك لينقذ المنتخب الإنجليزي.

وبمرور الوقت بدأ المنتخب البولندي في تبادل المحاولات الهجومية الجادة مع ضيفه الإنجليزي وشكل خطورة حقيقي على مرمى جو هارت لكنه لم ينجح في هز الشباك.

وفي الدقيقة 31 افتتح المنتخب الإنجليزي التسجيل بهدف أحرزه النجم واين روني بتسديدة برأسه إثر ضربة ركنية من ستيفن جيرارد.

وواصل المنتخب الإنجليزي تفوقه الهجومي في الفترة المتبقية من الشوط الأول لكنه لم ينجح في تعزيز تقدمه بهدف ثان لينتهي الشوط الأول بتقدم إنجلترا 1/صفر.

وفي الدقيقة 47 ارتكب المدافع الإنجليزي فيل جاجيلكا خطأ فادحا في محاولته لقطع تمريرة عرضية من كاميل جروزيسكي أمام المرمى وكاد باول بروزيك أن يسكنها في الشباك لكن جلين جونسون تدخل في الوقت المناسب وأطاح بالكرة.

وكثف المنتخب البولندي محاولاته الهجومية بشكل كبير بحثا عن هدف التعادل لإرضاء جماهيره التي حضرت إلى الاستاد للمرة الثانية خلال يومين ، نظرا لتأجيل المباراة أمس بسبب الأمطار الغزيرة.

وشكل المنتخب البولندي ضغطا مستمرا على مرمى جو هارت لكن الدفاع الإنجليزي أحبط العديد من المحاولات الخطيرة.

وكاد لوكاس بيتشيك أن يتعادل للمنتخب البولندي في الدقيقة 61 من كرة زاحفة قوية سددها من حدود منطقة الجزاء وسط ارتباك أمام المرمى الإنجليزي ، لكن الكرة مرت بجوار القائم مباشرة.

وفي الدقيقة 67 دفع روي هودجسون المدير الفني للمنتخب الإنجليزي باللاعب داني ويلبيك بدلا من جيرمين ديفو.

وشن المنتخب الإنجليزي هجمة مرتدة في الدقيقة 69 وانطلق ويلبيك بالكرة وراوغ الحارس الذي خرج من مرماه ثم أرجع ويلبيك الكرة إلى روني الذي سددها بشكل غريب لتمر فوق العارضة.

ودفع المنتخب الإنجليزي ثمن إهدار الفرصة بعدها بدقيقة واحدة حيث أدرك المنتخب البولندي التعادل بهدف سجله المدافع كاميل جليك إثر ضربة ركنية حيث ارتقى للكرة وسددها برأسه إلى داخل الشباك.

وأثار هدف التعادل النشاط الهجومي للمنتخب الإنجليزي من جديد حيث حاول بشتى الطرق استعادة تقدمه لكنه اصطدم بحذر دفاعي وتألق لحارس المرمى من جانب المنتخب البولندي.

وفي الدقيقة 83 دفع مدرب المنتخب البولندي باللاعب أركاديوس ميليك بدلا من جروزيسكي، وكاد المنتخب الإنجليزي أن يتقدم في الدقيقة 87 لكن الحارس البولندي تايتون واصل تألقه وقطع تمريرة عرضية خطيرة أمام المرمى.

ولم تسفر الدقائق المتبقية من المباراة عن جديد لتنتهي بالتعادل 1/1 بين الفريقين.