EN
  • تاريخ النشر: 04 أغسطس, 2013

الرئيس الإسرائيلي يطالب برشلونة بدرس في "التيكي-تاكا"

برشلونة في إسرائيل

لاعبو برشلونة في إسرائيل

طالب الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز يوم الأحد لاعبي برشلونة بدرس في "التيكي-تاكاطريقة اللعب الشهيرة للنادي الكتالوني ، ربما يساعد منطقة الشرق الأوسط على إحراز "هدف السلام".

طالب الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز يوم الأحد لاعبي برشلونة بدرس في "التيكي-تاكاطريقة اللعب الشهيرة للنادي الكتالوني ، ربما يساعد منطقة الشرق الأوسط على إحراز "هدف السلام".

وقال الرئيس لدى استقباله بعثة الفريق الكتالوني في القدس "ميسي وتشافي وإنييستا ، إنكم والفريق يمكنكم تعليمنا والفلسطينيين لعب(التيكي-تاكا) كي نتمكن من تسجيل الهدف الذي ننتظره جميعا ، هدف السلام".

ويزور بطل الدوري الأسباني ، الذي جابت الآفاق طريقة لعبه المعتمدة على اللمسة الواحدة والمعروفة باسم "التيكي-تاكامنطقة الشرق الأوسط في "جولة السلام" التي زار خلالها الأراضي الفلسطينية وإسرائيل.

وبعد جولة تدريبية في الضفة الغربية السبت ، زار الفريق الكتالوني اليوم حائط المبكى واستقبله بيريز ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

وقال رئيس الحكومة "هذا هو أملي الأكبر. أن أرى مباريات جميلة لكرة القدم ، والتمتع بالسلام والأمن ، وأن يزور واحد بالمئة من جماهيركم ، التي يزيد عددها عن مليارات ، هذا المكان العظيم وهذا البلد العظيم. ذلك سيساعد اقتصادنا ويساعد السلام أيضا".

واحتراما لتقاليد المكان المقدس ، ارتدى النجم ليونيل ميسي وزملاؤه "الكيباووضعوا ورقة تحمل أمنياتهم الشخصية كما جرت العادة بين أحجار حائط المبكى القديمة.

وفي المساء يستضيف استاد (بلومفيلد) في تل أبيب أبطال الدوري الأسباني ، في جولة تدريبية ينتظرهم فيها 14 ألف طفل إسرائيلي.

وكان ميسي ونيمار وزملائهما قد توجهوا السبت عقب وصولهم إلى مطار تل أبيب ، حيث كان في استقبالهم عدد كبير من المشجعين ، إلى كنيسة الميلاد في بيت لحم ، في الجانب الفلسطيني من الضفة الغربية ، وتجمع في الشوارع المئات من الفلسطينيين وهم يرتدون قمصان وكوفيات الفريق الكتالوني.

وفي بيت لحم اجتمع وفد النادي الأسباني أيضا مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس ، بعد ذلك ، لعب نجوم برشلونة مباراتين قصيرتين مع أطفال فلسطينيين في استاد الدرة في الخليل.