EN
  • تاريخ النشر: 03 أبريل, 2015

البلاي ستيشن كاد يقتل لاعب الأرجنتين.. والنجاة تمت بأعجوبة

برشلونة بلاي ستيشن

لعب البلاي ستيشن مشهور جدا بين لاعبي كرة القدم

لعب "البلاي ستيشن" لغرض المتعة والمنافسة، لكن في تلك المرة تحول الجهاز الإلكتروني لأداء قاتلة، كاد أن يكون لاعب المنتخب الأرجنتيني توماس كونيتشني ضحية له، لولا النجاة بأعجوبة.

لعب "البلاي ستيشن" لغرض المتعة والمنافسة، لكن في تلك المرة تحول الجهاز الإلكتروني لأداء قاتلة، كاد أن يكون لاعب المنتخب الأرجنتيني توماس كونيتشني ضحية له، لولا النجاة بأعجوبة.

ذكرت وسائل الإعلام الأرجنتينية أن اللاعب كان يلعب مع زميل له في الفريق بجوار شباك الغرفة، ودون أن يلاحظ سقط بالخطأ من الشباك.

تعرض اللاعب لإصابات مثل التواء الكاحلين والكدمات المتفرقة في جسده، وجاءت تلك الخسارة لتكون خفيفة لينجو من الموت، خاصة أنه سقط من الدور الأول وليس من ارتفاع أعلى.

وصف رجال الإسعاف اللاعب بالمحظوظ لأنه لم يتعرض لأي إصابة في العمود الفقري، وأنه سقط من ارتفاع منخفض.