EN
  • تاريخ النشر: 06 فبراير, 2013

تعادل هولندا وإيطاليا..وفوز ألمانيا على فرنسا إنجلترا تفسد عودة رونالدينيو ونجوم التانجو يتلاعبون برفاق إبراهيموفيتش

إنجلترا وأوكرانيا

جماهير إنجلترا سعدت بأداء فريقها

أفسد المنتخب الإنجليزي البداية الجديدة للمدرب لويز فيليبي سكولاري مع المنتخب البرازيلي كما أفسد عودة المهاجم المخضرم رونالدينيو إلى صفوف الفريق بالفوز الثمين على راقصي السامبا 2/1 في المباراة الودية التي أقيمت بينهما اليوم الأربعاء باستاد "ويمبلي" الشهير في لندن.

  • تاريخ النشر: 06 فبراير, 2013

تعادل هولندا وإيطاليا..وفوز ألمانيا على فرنسا إنجلترا تفسد عودة رونالدينيو ونجوم التانجو يتلاعبون برفاق إبراهيموفيتش

أفسد المنتخب الإنجليزي البداية الجديدة للمدرب لويز فيليبي سكولاري مع المنتخب البرازيلي كما أفسد عودة المهاجم المخضرم رونالدينيو إلى صفوف الفريق بالفوز الثمين على راقصي السامبا 2/1 في المباراة الودية التي أقيمت بينهما اليوم الأربعاء باستاد "ويمبلي" الشهير في لندن. والمباراة هي الأولى للمنتخب البرازيلي تحت قيادة مديره الفني الجديد سكولاري الذي تولى مسئولية الفريق قبل أكثر من شهرين لتكون المرة الثانية في تاريخه التي يشرف فيها على راقصي السامبا بعدما قاد الفريق للفوز بلقبه العالمي الخامس من خلال كأس العالم 2002 بكوريا الجنوبية واليابان.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بتقدم المنتخب الإنجليزي بهدف سجله ويان روني في الدقيقة 26 بعدما أهدر المخضرم رونالدينيو فرصة التقدم لراقصي السامبا وأضاع ضربة جزاء للفريق في الدقيقة 19 .

وفي الشوط الثاني ، سجل فريد هدف التعادل للسامبا في الدقيقة 48 قبل أن يعيد فرانك لامبارد الفوز للمنتخب الإنجليزي بهدف في الدقيقة 60 ليكون الفوز الأول للمنتخب الإنجليزي على نظيره البرازيلي منذ عام 2000 عندما تغلب عليه أيضا في استاد "ويمبلي".

وفي مباراة ودية ثانية، أقتنص المنتخب الأرجنتيني فوزا مثيرا من نظيره السويدي بثلاثة أهداف مقابل هدفين في المباراة الودية الدولية التي جمعت الفريقين في سولنا.

وبادر المنتخب الأرجنتيني بالتسجيل بعد مرور ثلاث دقائق من بداية المباراة بأقدام كارل ميكايل لوستيج مدافع المنتخب السويدي عن طريق الخطأ في مرمى فريقه بعدما تلقى جونزالو هيجوين تمريرة رائعة من زميله في ريال مدريد أنخيل دي ماريا، ليسدد كرة قوية ارتطمت بقدم لوستيج وسكنت الشباك.

وأدرك يوناس اولسون التعادل للفريق السويدي في الدقيقة 18 مستغلا تمريرة زميله كيم كالستروم، ولكن بعد دقيقة واحدة فقط أضاف مهاجم مانشستر سيتي الإنجليزي سيرخيو أجويرو الهدف الثاني للفريق الأرجنتيني من تمريرة متميزة من أنخيل دي ماريا.

وتمكن هيجوين من تسجيل ثالث أهداف منتخب التانجو في الدقيقة 23 بعدما انتزع الكرة من زلاتان إبراهيموفيش قبل أن يمرر إلى ليونيل ميسي الذي سدد كرة قوية أبعدها الحارس اندريس ايساكسون لتسقط الكرة أمام هيجوين ليسدد بسهولة إلى داخل الشباك.

وفي الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع للمباراة أحرز راسموس ايلم الهدف الثاني للمنتخب السويدي من ضربة حرة مباشرة من مسافة 30 ياردة، وتأتي المباراة ضمن استعدادات الفريقين للتصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل.

وفي مباراة ثالثة ، فشلت هولندا في فك عقدة المباريات الودية أمام ضيفتها إيطاليا، وصيفة بطلة أوروبا، وذلك بعد أن فرطت بفوزها الأول نتيجة تلقيها هدف التعادل 1-1 في الوقت القاتل الأربعاء في امستردام في مباراة دولية ودية تدخل ضمن استعدادتهما لتصفيات أوروبا المؤهلة لمونديال 2014.

وخارج ملعبها فازت ألمانيا بهدفين مقابل هدف على مضيفتها فرنسا في إطار الاستعدادات لتصفيات المونديال أيضا.