EN
  • تاريخ النشر: 16 أغسطس, 2012

"شيك" بدون رصيد يهدد بغياب محترفي "العميد" أمام النصر

نادي الاتحاد السعودي

الاتحاد مهدد بغياب عدد كبير من لاعبيه أمام النصر

تكثف إدارة اتحاد جدة السعودي جهودها للخروج من مأزق ، إصدارها شيكا لايفي بمستحقات نادي الفتح عن صفقة استعارة اللاعب أحمد أبوعبيد الموسم الماضي، حيث تحاصر الاتحاديين تهديدات ، بتعليق مشاركة محترفيهم الجدد حالة عدم السداد.

  • تاريخ النشر: 16 أغسطس, 2012

"شيك" بدون رصيد يهدد بغياب محترفي "العميد" أمام النصر

تكثف إدارة اتحاد جدة السعودي جهودها للخروج من مأزق ، إصدارها شيكا لايفي بمستحقات نادي الفتح عن صفقة استعارة اللاعب أحمد أبوعبيد الموسم الماضي، حيث تحاصر الاتحاديين تهديدات ، بتعليق مشاركة محترفيهم الجدد حالة عدم السداد.

وينتظر الاتحاديون انتهاء إجازة عيد الفطر المبارك ، وعودة البنوك للعمل لإيجاد مخرج لهذه الأزمة التي بدأت بلجوء إدارة نادي الفتح للجنة الاحتراف باتحاد الكرة السعودي بعدما تبين أن الشيك الاتحادي عن مستحقات النادي في صفقة أبوعبيد بدون رصيد، وحصل الفتحاويون على إشعار رسمي من البنك يفيد أن الرصيد الموجود لا يفي بقيمة الشيك كاملة.حسب صحيفة "الاقتصادية" السعودية.

وتخشى جماهير الاتحاد أن تصدر لجنة الاحتراف قراراً يمنع مشاركة محترفي الفريق الجدد مرة أخرى ، خاصة قبيل مباراته المرتقبة في الجولة الثالثة من البطولة مع النصر والمقررة الخميس المقبل.

وكان محترفو الاتحاد قد غابوا عن الجولة الأولى من دوري زين السعودي للمحترفين ، بقرار من لجنة الاحتراف لعدم وفاء نادي الاتحاد بمستحقات بعض اللاعبين ووكلاءهم ، مما دفع إدارة محمد فايز الجديدة إلى التحرك في كل الاتجاهات لسداد 19 مليون ريال كانت مستحقة الدفع على وجه السرعة  ، وهو ما نجحت فيه ، ليعود محترفو الفريق الجدد للمشاركة في الجولة الثانية من المسابقة حتى تفجرت أزمة شيك الفتح .

وتراقب إدارة نادي النصر الأزمة عن كثب، للاستفادة من قرار مواجهة الاتحاد في مباراة الفريقين المقبلة بدون محترفيه الاجانب والمحليين الجدد ، في حال أن عجز الاتحاديين في إنهاء أزمة شيك الفتح قبل موعد المباراة.

وكان عدد من اللاعبين ووكلاء الأعمال قد اشتكوا من مماطلة الأندية في دفع المستحقات من خلال حصولهم على تحرير شيكات من أجل قبول اللاعبين بإجراء مخالصات مالية مع الأندية أو التوقيع بتسلم حصصهم وحقوقهم المالية، إلا أن المفاجأة بعد أن وجدوا في المصارف لإيداع الشيكات أو سحب المبالغ بعدم وجود مبالغ مالية في أرصدة الأندية ما جعل الشيكات غير مجدية، بسبب تلاعب بعض إدارات الأندية التي تقوم بتحرير شيكات دون وجود مبالغ مالية.