EN
  • تاريخ النشر: 25 مارس, 2012

روما يستعيد توازنه بالفوز على كالياري يوفنتوس يسقط إنترميلان بهدفي كاسيريس وديل بييرو

أليساندرو ديل بييرو

ديل بييرو سجل الهدف الثاني ليوفنتوس

أطاح المدافع الأوروجوياني خوسيه مارتن كاسيريس والمهاجم المخضرم أليساندرو دل بييرو بتوقعات مدرب إنترميلان كلاوديو رانييري، عندما سجلا هدفي يوفنتوس في مرمى فريقه (2-0) مساء الأحد في ختام الجولة الـ29 من الدوري الإيطالي.

  • تاريخ النشر: 25 مارس, 2012

روما يستعيد توازنه بالفوز على كالياري يوفنتوس يسقط إنترميلان بهدفي كاسيريس وديل بييرو

على ملعب يوفنتوس ستاديوم في تورينو، خطف فريق "السيدة العجوز" 3 نقاط ثمينة بعد عناء كبير رافعا رصيده إلى 59 نقطة ومعيدا بالتالي الفارق إلى 4 نقاط بينه وبين ميلان المتصدر وحامل اللقب الذي هزم روما (2-1) في المباراة الافتتاحية يوم السبت، وبقي إنترميلان ثامنا وله 41 نقطة.

ونزل إنترميلان الذي احتكر اللقب 5 مواسم متتالية قبل أن يتنازل عنه لجاره، بدفع معنوي متأثرا بتصريحات مدربه التي أشار فيها عشية اللقاء إلى خوف شديد ينتاب يوفنتوس من خسارة محتملة، وبتصميم كبير على تحقيق الفوز وترجمة فعلية لتصريحات رانييري، فكانت محاولاته خطرة منذ البداية على الحارس الدولي جانلويجي بوفون، لكن "الجبل"  لم يهتز ولم يطرب لها.

وقدم الأوروجوياني دييجو فورلان والأرجنتيني دييجو ميليتو والصربي ديان ستانكوفيتش كل جهد ممكن دون جدوى، بينما كان يوفنتوس أكثر هدوءا وتوازنا وانسجاما في خطوطه الثلاثة، ولم تخل هجماته من خطورة في الشوط الأول بعد أن امتص فورة الضيوف.

وفي الشوط الثاني، استعاد صاحب الأرض المبادرة بشكل تدريجي وهادىء أيضا وانتظر حتى الدقيقة الـ(57) لافتتاح التسجيل بعد أن نفذ أندريا بيرلو ركلة ركنية تابعها كاسيريس برأسه في شباك البرازيلي جوليو سيزار.

وأضاف دل بييرو -الذي نزل في الشوط الثاني بدلا من أليساندرو ماتري في الدقيقة الـ(53)- الهدف الثاني بعد أن تلقى كرة في عمق المنطقة من التشيلي أرتورو فيدال، تابعها بيمناه مباشرة في أسفل الزاوية اليسرى في الدقيقة الـ(71(.

على الملعب الأولمبي في العاصمة روما، استعاد لاتسيو توازنه ونغمة الفوز بعد هزيمتين على التوالي على يد بولونيا (1-3) وكاتانيا  )صفر-1)، وأصبح ثالثا، بتغلبه على ضيفه كالياري بهدف قاتل سجله المدافع السنغالي الفرنسي موديبو دياكيتيه قبل دقيقتين على نهاية اللقاء.

ورفع لاتسيو رصيده إلى 51 نقطة وصعد إلى المركز الثالث على حساب أودينيزي، مستفيدا من تعادل الأخير مع باليرمو (1-1) يوم السبت.

وعلى ملعب "سان باولوفرط نابولي بالفوز، بعدما تقدم على ضيفه كاتانيا بهدفين نظيفين، قبل أن يكتفي بالتعادل (2-2).

وتغلب أتالانتا على ضيفه بولونيا بهدفين نظيفين، كما انتهت مباراة الجريحين تشيزينا وبارما بالتعادل (2-2)، وتعادل أيضا الجريحان الآخران نوفارا وليتشي (0-0).