EN
  • تاريخ النشر: 19 مارس, 2012

هدف الجزائري عبدون يُلغي "دربي" اليونان

الجزائري جمال عبدون

هدف عبدون كان نقطة تحول في المباراة

اندلعت مواجهات عنيفة بين مشجعين من فريقي باناثينايكوس وأوليمبياكوس مساء أمس الأحد

  • تاريخ النشر: 19 مارس, 2012

هدف الجزائري عبدون يُلغي "دربي" اليونان

اندلعت مواجهات عنيفة بين مشجعين من فريقي باناثينايكوس وأوليمبياكوس مساء أمس الأحد، مما أسفر عن إلغاء مباراة دربي الدوري اليوناني قبل 11 دقيقة من نهايتها.

وتقدم أوليمبياكوس بهدف بتوقيع الجزائري جمال عبدون في الدقيقة الخامسة من بداية الشوط الثاني، ومع مرور الوقت انتابت حالة غضب شديدة جماهير باناثينايكوس، ثم سرعان ما تطور الأمر إلى مواجهات بين جماهير الفريقين، مما أجبر الأجهزة الأمنية وحكم اللقاء على إلغاء المباراة قبل نهايتها بـ11 دقيقة، وألقت بعض الجماهير بقنابل حارقة "مولوتوف" على المدرجات وفي أرض الملعب.

ووفقا لوسائل الإعلام اليونانية فإن 30 موقعا على الأقل داخل الاستاد شهد نشوب حريق به، وحاول المئات من المشجعين بين شوطي المباراة اقتحام الاستاد دون أن يكونوا حاملين لتذاكر للمباراة، ثم ألقوا مولوتوف على الشرطة التي ردت بإطلاق القنابل المسيلة للدموع.

وأوضحت وسائل الإعلام أن 57 شخصا تم اعتقالهم وتعرض العشرات من المشجعين ورجال الشرطة للإصابة، وبدأ الشوط الثاني من المباراة متأخرا ساعة عن موعده الأصلي، بعد أن اجتاحت سحب من أدخنة القنابل المسيلة للدموع أرض الملعب، واستدعى الحكم أناستاسيوس كاكوس اللاعبين، وطلب مساعدتهم لاستكمال المباراة.

ولكن بعد تسجيل الجزائري عبدون هدفا لأولمبياكوس تجددت أعمال العنف، وتم إلقاء العشرات من زجاجات المولوتوف على المدرجات وداخل أرض الملعب، ليقرر الحكم إيقاف المباراة وإنزال اللاعبين إلى غرف خلع الملابس.

وقبل النهاية بـ11 دقيقة لم يجد الحكم مفرا من إنهاء المباراة بعدما فشل الأمن في السيطرة على أحداث العنف.