EN
  • تاريخ النشر: 14 فبراير, 2012

59 ألف دولار لكل لاعب مكافآت ضخمة للاعبي منتخب زامبيا احتفالا بلقب إفريقيا

استقبال منتخب زامبيا

استقبال الأبطال للاعبي زامبيا

سيكون لاعبو منتخب زامبيا على موعد مع المكافأت المالية الضخمة بقرار من الحكومة، التي أعلنت منح كل لاعب 59 ألف دولار، بخلاف ما يحصلوا عليه من الشركات الخاصة.

  • تاريخ النشر: 14 فبراير, 2012

59 ألف دولار لكل لاعب مكافآت ضخمة للاعبي منتخب زامبيا احتفالا بلقب إفريقيا

أعلن وزير الرياضية الزامبي تيشيمبا كامبويلي يوم الثلاثاء أن كل لاعب من منتخب بلاده المتوج بطلا لإفريقيا في كرة القدم سينال مكافأة قدرها 59 ألف دولار.

وقال كامبويلي: "قررت الحكومة الزامبية منح مبلغ 59 ألف دولار إلى كل لاعب، وهذا لا يتضمن ما يمكن أن تقدمه الشركات الخاصة".

وهي مكافأة معتبرة في بلد يقل فيه الناتج الإجمالي للفرد عن 1500 دولار سنويا.

وكان منتخب زامبيا قد أحرز لقب بطل كأس الأمم الإفريقية، بفوزه على ساحل العاج 8-7 بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي في نهائي النسخة الثامنة والعشرين في ليبرفيل.

اللقب هو الأول لمنتخب زامبيا في تاريخ مشاركاته في البطولة الإفريقية، بعد أن سقط مرتين في المباراة النهائية عامي 1974 و1994 أمام زائير ونيجيريا على التوالي.

لقي المنتخب استقبال الأبطال من آلاف المشجعين، كما أنه من المتوقع أن يستقبله أيضا الرئيس الزامبي مايكال ساتا؛ حيث سيتم وضع إكليل من الزهور على النصب التذكاري لضحايا 1993.

وكانت المباراة النهائية أقيمت في ليبرفيل؛ حيث تحطمت طائرة عسكرية كانت تقل منتخب زامبيا إلى السنغال لخوض مباراة في تصفيات الكأس القارية عام 1993 وعلى متنها 30 شخصا بينهم 18 لاعبا.

وللمصادفة، فإنها كانت المرة الأولى التي يعود فيها منتخب زامبيا إلى العاصمة الجابونية منذ تحطم الطائرة على أحد الشواطئ بالقرب من العاصمة ليبرفيل، وقد زار اللاعبون مكان تحطمها لدى وصولهم إليها من غينيا الاستوائية؛ حيث خاضوا مباريات الدور الأول وربع ونصف النهائي.