EN
  • تاريخ النشر: 16 يونيو, 2012

لوف يحذر الماكينات من الاستهانة بالدنمرك في يورو 2012م

منتخب ألمانيا

منتخب ألمانيا

يواخيم لوف -المدير الفني للمنتخب الألماني لكرة القدم فريقه من الغرور قبل مواجهة الدنمرك قائلا "إن فريقه لن يستهين بنظيره الدنمركي في المباراة؛ التي تجمع بينهما الأحد في الجولة الثالثة الأخيرة من مباريات المجموعة الثانية ببطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2012م) المقامة ببولندا وأوكرانيا، وأكد لوف أنه لم يندهش من أن المنتخب الدنمركي لديه الفرصة في التأهل لدور الثمانية بالبطولة الأوروبية.

  • تاريخ النشر: 16 يونيو, 2012

لوف يحذر الماكينات من الاستهانة بالدنمرك في يورو 2012م

حذر يواخيم لوف -المدير الفني للمنتخب الألماني لكرة القدم فريقه من الغرور قبل مواجهة الدنمرك قائلا "إن فريقه لن يستهين بنظيره الدنمركي في المباراة؛ التي تجمع بينهما الأحد في الجولة الثالثة الأخيرة من مباريات المجموعة الثانية ببطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2012م) المقامة ببولندا وأوكرانيا.

وأكد لوف أنه لم يندهش من أن المنتخب الدنمركي لديه الفرصة في التأهل لدور الثمانية بالبطولة الأوروبية.

ويحتاج المنتخب الألماني إلى الفوز أو التعادل في المباراة؛ لكي يضمن التأهل من صدارة المجموعة الثانية.

أما المنتخب الدنمركي فيمكن أن يتأهل إلى دور الثمانية في حال الفوز على نظيره الألماني، ولكن ذلك يتوقف أيضا على نتيجة المباراة الأخرى بالمجموعة بين المنتخبين الهولندي والبرتغالي.

وقال لوف -في مؤتمر صحفي عقد اليوم السبت، تمهيدا لمباراة الغد-: "إننا لم نتأهل بعد، وما زلنا بحاجة إلى نقطة. نواجه مباراة صعبة للغاية؛ لأن الدنمرك تملك أيضا فرصة التأهل لدور الثمانية. وليس لديهم ما يخسرونه.

وأضاف "من يعتبر المنتخب الدنمركي مرشحا أقل حظا لديه انطباع خاطئ.. مراقبونا أكدوا -على مدار الأشهر الماضية- أن المنتخب الدنمركي سيلعب دورا جيدا للغاية في كرة القدم".

وكان المنتخب الدنمركي فجر مفاجأة مبكرة بالفوز على نظيره الهولندي 1-0، في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثانية، قبل أن يخسر أمام نظيره البرتغالي 2-3.

وقال لوف: "المنتخب الدنمركي فريق متماسك ينجز المهام بهدوء ورزانة. اللاعبون يعملون من أجل بعضهم البعض، ومن أجل الفريق. إنه فريق متجانس وناضج ومتحرك".

وقال لوف: إن غياب دينيس روميدال المحتمل بسبب الإصابة سيشكل ضربة موجعة للمنتخب الدنمركي، ولكن الفريق لديه حلول بديلة لتعويض غيابه، ويضم بين صفوفه عناصر متميزة؛ أمثال دانييل آجر مدافع ليفربول الإنجليزي وكريستيان إريكسن لاعب خط وسط أياكس الهولندي، ونيكلاس بيندتنر مهاجم سندرلاند الإنجليزي؛ الذي يشكل خطورة كبيرة على الفرق المنافسة.

أما عن التشكيل الأساس للمنتخب الألماني، فأشار لوف إلى أنه من المرجح إشراك ماريو جوميز في التشكيل الأساس، بعدما سجل جميع أهداف المنتخب الألماني في مباراتيه الماضيتين بالبطولة؛ اللتين انتهتا بالفوز على البرتغال 1-0 والفوز على هولندا 2-1.

ويغيب لاعب الظهير الأيمن جيروم بواتينج بسبب الإيقاف، وسيشارك بدلا منه، بينديكت هويديس لاعب شالكه أو لارس بيندر لاعب باير ليفركوزن.

وقال بواتينج: "أشعر بخيبة أمل كبيرة لعدم إمكانية مشاركتي. أتمنى أن نحقق النجاح".

وأكد لوف أنه لن يلجأ لإراحة أي لاعب، وأنه سيجري أي تغيير في التشكيل الأساس يرى أنه سيؤثر بالإيجاب على أداء الفريق.

وستكون مباراة الغد هي المباراة الدولية رقم 100 للوكاس بودولسكي البالغ من العمر 27 عاما، وقد أشاد لوف "بالشخصية الاحترافية" للاعب، وبأنه سجل "أهدافا مهمة للمنتخب في تصفيات ونهائيات البطولات.

ولم يظهر بودولسكي الذي ينضم إلى أرسنال الإنجليزي قادما من كولون الألماني في الموسم المقبل، بمستواه المعهود في البطولة حتى الآن، كما هو الحال بالنسبة لمواطنه مسعود أوزيل لاعب ريال مدريد الإسباني، الذي قال لوف: إنه يتوقع منه تقديم أداء أفضل.

وقال لوف: إنه لن يوجه أي اهتمام للمباراة الأخرى في المجموعة إلى في حالة الضرورة.

وأضاف "إننا لا نلعب لمصلحة الغير. نريد تقديم أداء جيد ونحقق الفوز. المنتخب الهولندي أخفق في حسم مصيره (خلال الجولتين الماضيتين) والمنتخب الدنمركي يمكنه التأهل. إننا نسعى فقط للتأهل إلى الدور المقبل من صدارة المجموعة.