EN
  • تاريخ النشر: 15 مايو, 2012

فيرجسون يرفع القبعة لجاره اللدود مانشستر سيتي ويهنئه على الدوري

فيرجسون

فيرجسون يعترف بالهزيمة ويهنئ سيتي

أرسل السير أليكس فيرجسون -المدير الفني لمانشستر يونايتد الإنجليزي- تهانيه للجار مانشستر سيتي بالتفوق على يونايتد والفوز بلقب دوري باركليز في اليوم الدرامي لختام الموسم.

  • تاريخ النشر: 15 مايو, 2012

فيرجسون يرفع القبعة لجاره اللدود مانشستر سيتي ويهنئه على الدوري

أرسل السير أليكس فيرجسون -المدير الفني لمانشستر يونايتد الإنجليزي- تهانيه للجار مانشستر سيتي بالتفوق على يونايتد والفوز بلقب دوري باركليز في اليوم الدرامي لختام الموسم.

وكان يونايتد قد فاز على سندرلاند بهدف نظيف سجله نجمه واين روني في الشوط الأول من ضربة رأس؛ إلا أنه خسر اللقب بفارق الأهداف لصالح فريق الإيطالي روبرتو مانشيني الذي نجح في العودة من التأخر أمام كوينز بارك رينجرز بعشرة لاعبين لكي يفوز 3-2 بفضل هدفي إيدين دزيكو وسيرجيو أجويرو في الوقت بدل الضائع.

وقد رفع السير فيرجسون القبعة تحية لجاره اللدود، ما يظهر روحه الرياضية عند الهزيمة، وأشاد بفريقه في القيام بما طلب منه وسط ضغط كبير للأحداث الجارية في استاد الاتحاد.

وقال السير فيرجسون: "أريد أن أقدم التهنئة بالأصالة عن نفسي ومانشستر يونايتد إلى جارنا مانشستر سيتي؛ حيث إن الفوز ببطولة الدوري الإنجليزي يُعد إنجازا كبيرا، ولم يكن الفوز أمرا سهلا على الإطلاق؛ حيث إنه الدوري الأصعب في العالم، وأي فريق يفوز به فإنه يستحق هذا الشرف".

وأضاف "وكنا نعرف أن هناك خمس دقائق وقتا بدل ضائع تلعب هناك، فقد أخبرنا بذلك أحد مساعدي الحكم، في حين كانت هناك ثلاث دقائق مضافة فقط في مباراتنا، ولذا كانت هناك دقيقتان من اللعب هناك بعد انتهاء المباراة، إلا أننا لم نعرف ماذا يحدث هناك، وبالطبع نجحوا في التسجيل والفوز بالمباراة".

"وعلى الرغم من أن الطريقة التي خسرنا بها تُعد مجحفة إلى حد ما، إلا أننا سبق أن تعرضنا لفترات من الصعود والهبوط في آخر 25 عاما كنت فيها مع الفريق؛ إلا أن أغلبها كانت لحظات عظيمة، ولقد فزنا بالدوري ثلاث مرات في آخر خمسة مواسم، بل كدنا أن نفوز به ثانية".

"ولقد قلت للاعبين قبل المباراة إن علينا أن نركز في مهمتنا، لأنه سوف يكون هناك رد فعل من الجماهير على أحداث المباراة الأخرى، فكما رأينا من جماهيرنا وجماهير سندرلاند عندما سجل سيتي الهدف الثالث، فعليك أن تضع هذا جانبا وتركز في مباراتك، وهو ما أرى أننا قمنا به بصورة مميزة".

ولم ينس المدرب المخضرم الإشادة بلاعبيه قائلا: "يجب علينا أن نقدم إشادة كبيرة للاعبين على ما قدموه طوال الموسم على الرغم من الإصابات التي تعرضنا لها؛ إلا أننا تمكنا من التعامل معها بصورة مميزة جدا، كما أن عنصر الشباب السمة الغالبة على الفريق، ولقد قدموا مردودا مميزا".

"ولقد خاضوا تجربة مهمة، وسوف يتواجدون هنا لمدة خمسة، ستة، سبعة، أو عشرة أعوام قادمة، وسوف تكون هذه التجربة جيدة لهم، حتى إن كانت سيئة لنا".