EN
  • تاريخ النشر: 02 يناير, 2012

فابر يلوح برفض الانضمام للخضر حفاظا على ناديه

فاجأ ميكائيل فابر حارس مرمى فريق لانس الفرنسي جمهور الكرة الجزائري بتصريح مستفز قال فيه ان الانضمام لمنتخب الجزائر يحتاج للكثير من التفكير حتى لا يؤثر على مشاركته مع ناديه..

  • تاريخ النشر: 02 يناير, 2012

فابر يلوح برفض الانضمام للخضر حفاظا على ناديه

في وقت تتعالى فيه قيمة ارتداء قميص المنتخب الوطني عند كبار النجوم في العالم وقيام نجوم اخرين بالانفاق على منتخبات بلادهم سواء بالاقراض او المنح فاجأ الحارس ذو الاصل الجزائري ميكائيل فابر حارس مرمى فريق لانس الفرنسي جمهور الكرة في بلاده بتصريح مستفز قال فيه ان الانضمام لمنتخب الجزائر مسألة تحتاج الى الكثير من التفكير حتى لا تؤثر على مشاركته مع ناديه.

ولفت فابر الى ان انضمامه الى المنتخب الجزائري سيفرض عليه السفر عدة مرات للانضمام الى صفوف المنتخب ما يعني بالضرورة غيابه عن فريقه وهو ما يمكن أن يتسبّب له في مشاكل له مع ناديه وتؤثر في مشواره الكروي.

كيف أصبح حارس لم يضمن مكانته الأساسية في الرابطة الثانية الفرنسية يتكبّرعلى الجزائر

وقال فابر الذي لم يلعب اي مباريات رسمية مع منتخب الخضر وانما شارك فقط في معسكر اعداد في اكتوبر الماضي في تصريحات نشرها موقع لانسوا الفرنسي واعادت الكثير من المواقع الجزائرية نشرها "وصلت إلى مرحلة في مشواري فإما أقبل المنتخب وأضع مكانتي في فريقي على المحك مع توالي المباريات والتنقلات وغير ذلك أو أرفض المنتخب وأفعل كل شي حتى أبقى أساسيا في فريقي، سيكون اختيارا صعبا".

الصحف الجزائرية ردت على تصريحات اللاعب بالاشارة الى ان هناك لاعبين كبار اضطروا في سبيل نداء الوطن إلى التضحية بمشوارهم الرياضي بتفضيلهم المنتخب ومنهم من فسخ عقده بسبب الخضر”.

وتساءلت جريدة الهداف كيف أصبح حارس لم يضمن مكانته الأساسية في الرابطة الثانية الفرنسية يتكبّرعلى الجزائر ويضع شروطا وأيضا خيارين أمامه بقبول دعوة المنتخب أو رفضها وكأن هناك من ضمن له أنه سيكون مستدعى، كما أن مجرد التفكير في الرفض والتصريح بذلك يؤكد عدم الجدية في التعامل مع دعوة منتخب تعوّد على امتلاك لاعبين بإمكانهم أن يموتوا على أرضية الميدان دون التفكير في العواقب.