EN
  • تاريخ النشر: 03 فبراير, 2012

فابريجاس: ما حدث في بورسعيد حرب وليس كرة قدم!

شغب بورسعيد

العديد من لاعبي كرة القدم بالعالم يعبرون عن أسفهم الشديد للأحداث المؤسفة في بورسعيد

  • تاريخ النشر: 03 فبراير, 2012

فابريجاس: ما حدث في بورسعيد حرب وليس كرة قدم!

أبدى العديد من لاعبي كرة القدم بالعالم أسفهم الشديد للأحداث المؤسفة التي شهدتها مصر خلال مباراة الأهلي والمصري بالدوري الممتاز، والتي أسفرت عن مقتل 74 مشجعا وإصابة المئات.

وفي مقدمة اللاعبين النجم الإسباني الدولي سيسك فابريجاس الذي أبدى حزنه الشديد، وقال على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "كم هو محزن ومدمر ما حدث في مصر، كرة القدم معنية بأن تكون تجربة مرحة، كم هو فظيع ما يمكن أن يفعله بعض الناس الطائشين".

ولم يكن فابريجاس وحده من علَّق على تلك الأحداث بين لاعبي كرة القدم في أوروبا؛ بل كذلك فعل نجم إيفرتون الأسترالي الدولي تيم كاهيل أيضا من خلال حسابه الخاص على تويتر بقوله: " قلوبنا وصلواتنا مع أولئك الذين خسروا حياتهم في كارثة كرة القدم في مصر، إنها مجرد مباراة وليست حربا، لماذا؟ فليرقدوا بسلام".

أما البلجيكي الدولي فينسنت كومباني، نجم دفاع وقائد فريق مانشستر سيتي- فكان الأول بين نجوم كرة القدم العالميين في إظهار حزنه وتضامنه مع أهالي الضحايا التي أزهقت أرواحهم؛ حيث كتب هو الآخر عبر حسابه الخاص: "حزين بشدة لما سمعته عن الاشتباكات في مصر.. إنه يوم حزين لكرة القدم.. قلوبنا مع أهالي الضحايا".