EN
  • تاريخ النشر: 08 سبتمبر, 2013

صور: جمهور صدى: تعددت الأسباب وكارثة تونس واحدة.. ما رأيك؟

منتخب تونس

خروج غير متوقع لتونس من تصفيات المونديال

ترى جماهير صدى الملاعب أن الأسباب تعددت وراء خروج تونس بشكل كارثي من تصفيات كأس العالم 2014، لكن في النهاية فإن هناك حقيقة واحدة: نسور قرطاج لن تسطتيع التحليق في سماء البرازيل.

(دبي - mbc.net) ترى جماهير صدى الملاعب أن الأسباب تعددت وراء خروج تونس بشكل كارثي من تصفيات كأس العالم 2014، لكن في النهاية فإن هناك حقيقة واحدة: نسور قرطاج لن تسطتيع التحليق في سماء البرازيل.

وكانت تونس في حاجة إلى التعادل على أرضها أمام الرأس الأخضر لتضمن الوصول إلى الدور الأخير في تصفيات كأس العالم إلى جانب مصر والجزائر، لكنها بدلا من ذلك سقطت بهدفين نظيفين لتودع التصفيات، ويتأجل حلمها في العودة للمونديال بعد الغياب في 2010.

وطرحت صفحة صدى الملاعب  على موقع فيس بوك للتواصل الاجتماعي سؤالا عن السبب الرئيسي وراء خروج تونس، وتركت أربعة بدائل هي نبيل معلول وتشكيلة تونس وقوة الرأس الأخضر والأجواء السياسية.

معلول يتحمل جزءا من المسؤولية
416

معلول يتحمل جزءا من المسؤولية

وقال Hassan Youssef "أظن نبيل معلول أن لاعيبة المنتخب التونسي من أفضل اللاعبين في أفريقيا والأجواء السياسية موجودة في مصر وليبيا وبرغم من ذلك مكملين في التصفيات والمنتخب الرأس الاخضر منتخب ضعيف جدا".

لكن Mohamed Amine Biologiste رد وقال إنه لم يعد هناك فريق كبير وآخر صغير في أفريقيا "بعدما تساوت الكفة" بين جميع المنتخبات تقريبا.

وقال Mustapha Mus "أنا من الجزائر وحز في نفسي خروج نسور قرطاج من التصفيات لكن الأكيد والمؤكد أن هذه المرة تدخلت أيادي سياسية قذرة في المقابلة لأغراض ومصالح سياسية نحن نعرف مستوى وقدرات المنتخب التونسي الشقيق ونفهم كرة القدم".

وتوقع كثيرون أن يكون استهتار التونسيين وراء الخروج المبكر من التصفيات، فيما حاول آخرون التقليل من حجم الخسارة، وأكدوا أن الفريق سيحاول التعويض في مونديال 2018.

وكانت تونس قد ضمنت التأهل للدور الأخير، لكن الفيفا اعتبرت الرأس الأخضر فائزة في مباراة سابقة بالتصفيات لتعيد لهذه الجزيرة الصغيرة الأمل في التأهل وهو ما حدث.