EN
  • تاريخ النشر: 28 أبريل, 2012

ستوك وويجان يشعلان الصراع على المركز الثالث بالبريمير ليج

أرسنال

أرسنال

ستوك سيتي وويجان اثلتيك يشعلان الصراع على المركز الثالث المؤهل مباشرة إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، وذلك بعدما أجبر الأول ضيفه أرسنال على الاكتفاء بالتعادل 1-1، فيما ألحق الثاني بضيفه نيوكاسل يونايتد هزيمة ثقيلة 4-0 يوم الأحد في المرحلة السادسة والثلاثين من الدوري الإنجليزي لكرة القدم،وعلى ملعب "بريطانيا ستاديومكان أرسنال أمام فرصة تحقيق فوز مصيري على ستوك سيتي لأنه كان سيبعده في المركز الثالث عن ملاحقيه نيوكاسل وتوتنهام وتشيلسي، إلا أن عقدته في معقل مضيفه تواصلت؛ إذ إنه حقق انتصارًا وحيدًا في زياراته الخمس الأخيرة إلى هذا الملعب.

  • تاريخ النشر: 28 أبريل, 2012

ستوك وويجان يشعلان الصراع على المركز الثالث بالبريمير ليج

أشعل ستوك سيتي وويجان اثلتيك الصراع على المركز الثالث المؤهل مباشرة إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، وذلك بعدما أجبر الأول ضيفه أرسنال على الاكتفاء بالتعادل 1-1، فيما ألحق الثاني بضيفه نيوكاسل يونايتد هزيمة ثقيلة 4-0 يوم الأحد في المرحلة السادسة والثلاثين من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

على ملعب "بريطانيا ستاديومكان أرسنال أمام فرصة تحقيق فوز مصيري على ستوك سيتي لأنه كان سيبعده في المركز الثالث عن ملاحقيه نيوكاسل وتوتنهام وتشيلسي، إلا أن عقدته في معقل مضيفه تواصلت؛ إذ إنه حقق انتصارًا وحيدًا في زياراته الخمس الأخيرة إلى هذا الملعب.

ورفع أرسنال رصيده إلى 66 نقطة وابتعد بفارق 4 نقاط عن نيوكاسل و7 عن توتنهام و8 عن تشيلسي، والأخيران يخوضان يوم الأحد مباراتين سهلتين أمام ضيفيهما كوينز بارك رينجرز وبلاكبيرن روفرز المهددين بالهبوط إلى الدرجة الأولى.

وكان الفوز، لو تحقق، يرتدي أهمية كبرى لفريق "المدفعجية" لأن نيوكاسل يملك مباراة مؤجلة يخوضها الأربعاء المقبل أمام تشيلسي بالذات، والأمر ذاته ينطبق على توتنهام الذي يواجه بولتون.

وقد يكون المركز الثالث الأخير المؤهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل في حال تمكن تشيلسي من الظفر باللقب على حساب بايرن ميونيخ الألماني، لأنه سيشارك حينها في المسابقة الأوروبية الأم كونه حامل اللقب، لكن دون أن يمنح ذلك إنجلترا مقعدًا خامسًا بل ستكون مشاركة النادي اللندني على حساب صاحب المركز الرابع.

وعلى "دي دبليو ستاديومحقق ويجان اثلتيك فوزًا مصيريًّا لصراعه من أجل تجنب الهبوط إلى الدرجة الأولى وجاء بنتيجة كاسحة على ضيفه نيوكاسل 4-0، وذلك بفضل ثنائية من فيكتور موزيس سجلها في غضون دقيقتين من كرة رأسية بعد عرضية من ايمرسون بويس (13) وتسديدة من منتصف المنطقة، مستفيدًا من فشل الدفاع في اعتراض الكرة بالشكل المناسب (15).

وأضاف الاسكتلندي شون مالوني الهدف الثالث من زاوية ضيقة بعد تمريرة من الأرجنتيني فرانكو دي ستيفانو (37) الذي سجل بنفسه الهدف الرابع في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول بتسديدة من خارج المنطقة.

وواصل الكرواتي نيكيتسا ييلافيتش تألقه وقاد فريقه ايفرتون للفوز على ضيفه فولهام 4-0 بتسجيله ثنائية (7 من ركلة جزاء و40) للمرحلة الثانية على التوالي، بعد أن حقق ذلك الأحد الماضي أمام مانشستر يونايتد (4-4)، فيما أضاف المغربي مروان فيلايني (16) والأسترالي تيم كايهل (59) الهدفين الآخرين، ليرفع فريق المدرب الاسكتلندي ديفيد مويز رصيده إلى 51 نقطة في المركز السابع.

وفي مباراة هامشية، حول وولفرهامبتون الذي أصبح في المرحلة السابقة أول الفرق الهابطة إلى الدرجة الأولى، تخلفه أمام مضيفه سوانسي سيتي 0-3 و1-4 إلى تعادل بأربعة أهداف للاسكتلندي ستفين فليتشر (28) وماثيو جارفيس (33 و69) وديفيد ادواردز (54)، مقابل أربعة أهداف للإسباني اندريا اورلاندي (1) وجون ان (4)، وأضاف نايثن داير (15) وداني جراهام (31).

وتعادل وست بورميتش البيون مع ضيفه استون فيلا 0-0.