EN
  • تاريخ النشر: 10 فبراير, 2012

زامبيا تعيش "التجربة المصرية" للفوز بكأس إفريقيا

لاعبو زامبيا يحتفلون بالفوز

زامبيا تحلم بالاحتفال بعد نهائي كأس إفريقيا

زامبيا تحلم بالفوز بكأس الأمم الإفريقية لأول مرة، عن طريق السير على نهج منتخب مصر الفائز باللقب في آخر ثلاث بطولات.

  • تاريخ النشر: 10 فبراير, 2012

زامبيا تعيش "التجربة المصرية" للفوز بكأس إفريقيا

أكد لاعبو المنتخب زامبيا لكرة القدم، يوم الجمعة، تصميمهم على إحراز كأس الأمم الإفريقية التي تُختتم، الأحد المقبل، بمواجهة كوت ديفوار في العاصمة الجابونية ليبرفيل.

وقال القائد كريستوفر كاتونجو، في مؤتمر صحفي قبل يومين من المباراة النهائية: "إنها فرصتنا للتعريف بأنفسنا ومؤهلاتنا وقدراتنا وقوتنامضيفًا: "هذا المنتخب يرغب في تحقيق إنجاز لكرة القدم الزامبية التي بلغت النهائي مرتين في 1974 و1994. وأتمنى أن تكون الثالثة ثابتة".

وتابع كاتونجو: "بلغنا المباراة النهائية عن جدارة واستحقاق. لا أدري لماذا يعتبر الجميع وصولنا إلى النهائي مفاجأة. جميع المنتخبات المتأهلة للنهائي تملك حظوظًا متساوية للفوز باللقب، ومن ثم ليس هناك منتخب مرشح للفوز باللقب أكثر من منتخب آخر. يمكن القول إن هناك مرشحًا على الورق، لكن الواقع قد يسفر عن شيء آخر، وهو ما نجحنا في تحقيقه حتى الآن".

وواصل حديثه قائلاً: "هناك مفاتيح فتحت لنا الأبواب نحو النهائي؛ منها ما هو تكتيكي ندين به للمدرب، ومنها الروح القتالية والتضامنية للاعبين الذين خاض75% منهم الكؤوس القارية؛ فامتلكوا خبرة لا بأس بها".

وأشار إلى أنه وزملاءه استلهموا تفوقهم في النسخة الحالية من المنتخب المصري الغائب الأكبر عن العرس القاري. وقال: "توجت مصر باللقب في النسخ الثلاثة الأخيرة بفضل الروح القوية والمتضامنة للاعبيها.. لم تضم تشكيلة مصر نجومًا في البطولات الأوروبية، ورغم ذلك تفوقوا على منتخبات تعج صفوفها بالنجوم؛ وذلك لأنهم يركزون على المباراة لا على النجوم الذين يواجهونهم، والأمر ذاته بالنسبة إلينا.. عمومًا، كلمة الفصل في أرض الملعب. وسنبذل كل ما في وسعنا من أجل إحراز اللقب".

من جهته، قال حارس المرمى كينيدي مويني: "العمل الجيد هو الذي أوصلنا إلى المباراة النهائية. لم يكن منتخب من التي واجهناها يعرفنا ولا يعرف شيئًا عن أسلوب لعبنا وعن لاعبينا.. وكل ذلك صب في مصلحتنا".

وأضاف: "ليست علينا ضغوط. سنلعب مباراة كالمباريات السابقة؛ لأن المهم هو المعنويات والانسجام الكبير بين صفوفنا؛ فنحن يعرف بعضنا بعضًا منذ فترة طويلة، وتحديدًا منذ دفاعنا عن ألوان منتخبات الفئات العمرية.. وهذا سر قوتنا".

وأكد المهاجم إيمانويل مايوكا صاحب هدف الفوز في مرمى غانا في الدور قبل النهائي: "مباراة الأحد لن تكون سهلة؛ فهي ضد منتخب قوي ومرشح منذ البداية للقب، كما أنه يملك أقوى خط دفاع في البطولة حتى الآن، لكننا لن نستسلم وسنقاتل كمبارياتنا السابقة. لدينا أسلحتنا.. سنلعب دون نقص من أجل تسجيل الأهداف؛ لأنها السبيل الوحيد إلى إحراز اللقب".

وأعرب مايوكا صاحب الأهداف الثلاثة في البطولة حتى الآن على غرار كاتونجو، عن أمله أن ينهي البطولة بلقب أفضل هداف. وقال: "كل مهاجم يحلم بإنهاء البطولة في صدارة الهدافين. وأتمنى أن أحظى بهذا الشرف، لكن اللقب الأغلى هو الكأس. ولا أعتقد أنني أفكر في شيء آخر غيره".