EN
  • تاريخ النشر: 12 فبراير, 2012

ريكارد ينفي تخليه عن الأخضر من أجل أرسنال

الهولندي فرانك ريكارد

الهولندي فرانك ريكارد

الهولندي فرانك ريكارد -المدير الفني للمنتخب السعودي لكرة القدم- ينفي ما يتردد من أخبار بشأن رحيله عن الأخضر؛ من أجل تدريب فريق أرسنال الإنجليزي.

  • تاريخ النشر: 12 فبراير, 2012

ريكارد ينفي تخليه عن الأخضر من أجل أرسنال

نفى الهولندي فرانك ريكارد -المدير الفني للمنتخب السعودي لكرة القدم- ما يتردد من أخبار بشأن رحيله عن الأخضر؛ من أجل تدريب فريق أرسنال الإنجليزي.

وقال ريكارد -خلال زيارته لنادي الاتحاد أمس ضمن مسلسل زياراته للأندية-: "كيف أدرب أرسنال وأنا أقوم بأخذ جولة على الأندية المحلية السعودية"؟ وذلك حسبما ذكرت صحيفة "الاقتصادية" السعودية.

وجاءت تصريحات ريكارد ردا على تقارير صحفية نقلتها صحيفة "ديلي ميرور" الإنجليزية وموقع "بليتشر ريبورت" الشهير والمتخصص في التقارير الرياضية، حول أنه يعد البديل المثالي للفرنسي آرسين فينجر في الإشراف على فريق أرسنال، لما يمتلكه من صفات تتواءم مع فلسفة وفكر لاعبي الفريق الإنجليزي، مع العلم أنه مرتبط بعقد مع الاتحاد السعودي ينتهي عام 2014م.

ولم يبال ريكارد بغضب الإعلاميين على بعض الأسماء المنضمة لتشكيلة الأخضر؛ التي أعلنت أخيرا استعدادا لمباراة أستراليا المصيرية قبل التأهل لكأس العالم 2014م في البرازيل، حيث قال: "الأسماء اخترناها بقناعة تامة، ونحن نسمع في الصحف أن البعض غاضب من بعض الأسماء؛ التي قمت باستدعائها لتمثيل الأخضر. وهذا الأمر طبيعي؛ لكون رضا الناس غاية لا تدرك".

وأضاف "الأسماء المختارة هي المتميزة في المسابقات المحلية السعودية، ويملكون المهارة والقدرة الفنية العالية على تمثيل الأخضر خير تمثيل".

وعن عدم استدعاء محمد نور قائد الاتحاد، قال "طبيعي ألا أستدعيه؛ لأنه لم يشارك مع فريقه الاتحاد في آخر مواجهة؛ فلو شارك بفاعلية كما هو معروف عنه، كنت سأستدعيه، ولكن هذا لا يعني أن "نور" غير مهم، بالعكس نور لاعب كبير جداوأكد ريكارد أن زيارته لنادي الاتحاد تأتي بالاتفاق بينه وبين المسؤولين في الاتحاد السعودي، واتفاقه التام بينه وبين مدربي الأندية؛ لأجل متابعة كل صغيرة وكبيرة عن اللاعبين المحليين والاطمئنان على مستوياتهم وما يقدمونه لأنديتهم.