EN
  • تاريخ النشر: 20 مايو, 2012

ردود أفعال متباينة لكبار زعماء العالم على فوز تشيلسي بلقب أوروبا

زعماء الدول الثماني الكبرى

كبار زعماء العالم يشاهدون نهائي أوروبا

على هامش قمة الدول الثماني الكبرى المنعقدة حاليا في منتجع كامب ديفيد الرئاسي في الولايات المتحدة، شاهد زعماء الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وإيطاليا واليابان وروسيا وكندا نهائي دوري أبطال أوروبا بين تشيلسي الإنجليزي وبايرن ميونيخ الألماني وكان لهم أراء متباينة على النتيجة.

  • تاريخ النشر: 20 مايو, 2012

ردود أفعال متباينة لكبار زعماء العالم على فوز تشيلسي بلقب أوروبا

على هامش قمة الدول الثماني الكبرى المنعقدة حاليا في منتجع كامب ديفيد الرئاسي في الولايات المتحدة، شاهد زعماء الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وإيطاليا واليابان وروسيا وكندا نهائي دوري أبطال أوروبا بين تشيلسي الإنجليزي وبايرن ميونيخ الألماني وكان لهم أراء متباينة على النتيجة.

ترك الزعماء الثمانية أشغالهم التي اهتمت بأحوال العالم السياسية والاقتصادية وتجمعوا لمشاهدة نهائي دوري أبطال أوروبا بين تشيلسي الإنجليزي وبايرن ميونيخ الألماني.

وكانت ردود أفعال الزعماء على نتيجة المباراة بالغة العفوية، إذ احتفل ديفيد كاميرون رئيس وزراء بريطانيا بفوز تشيلسي باللقب لأول مرة، بينما بدا التأثر واضحا على أنجيلا ميركل المستشارة الألمانية التي بدت حزينة لخسارة الفريق البافاري.

على الجانب الآخر، لم يهتم الرئيس الفرنسي الجديد فرانسو أولاند بالمباراة كما يبدو في الصورة، بينما شارك الرئيس الأمريكي باراك أوباما الاحتفال ولو شكليا مع كاميرون.

وكان الإيفواري ديدييه دروجبا قد أدخل فريقه تشيلسي التاريخ بإحرازه لقب مسابقة دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى بعد الفوز على بايرن ميونيخ الألماني بركلات الترجيح 4-3، بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل 1-1 في المباراة النهائية يوم السبت على ملعب "أليانز أرينا" في ميونيخ.

وضرب دروجبا عصافير عدة بحجر واحد، وكان نجم المباراة والفريق اللندني دون منازع، لأنه أدرك التعادل لفريقه في الدقيقة 88 من الوقت الأصلي، بعدما كان الفريق البافاري متقدما بهدف توماس مولر (83)، وسجل ركلة الجزاء الترجيحية الأخيرة التي رجحت كفة فريقه وتتويجه باللقب للمرة الأولى.