EN
  • تاريخ النشر: 10 يوليو, 2012

جي سونج ينهي سنوات تألقه مع مانشستر بشكر أعظم مدرب بالعالم

فيرجسون

بارك جي سونج يعتبر فيرحسون أعظم مدير فني

الكوري الجنوبي بارك جي سونج أول أسيوي يخوض نهائي دوري أبطال أوروبا وذلك عام 2009، ودع صفوف مانشستر يونايتد الإنجليزي بتوجيه كلمة وداعية لجماهير "الشياطين الحمر" أكد خلالها عدم نسيانه للحظات السعيدة الكثيرة التي عاشها بين جدران "أولد ترافورد".

  • تاريخ النشر: 10 يوليو, 2012

جي سونج ينهي سنوات تألقه مع مانشستر بشكر أعظم مدرب بالعالم

الكوري الجنوبي بارك جي سونج أول أسيوي يخوض نهائي دوري أبطال أوروبا وذلك عام 2009، ودع صفوف مانشستر يونايتد الإنجليزي بتوجيه كلمة وداعية لجماهير "الشياطين الحمر" أكد خلالها عدم نسيانه للحظات السعيدة الكثيرة التي عاشها بين جدران "أولد ترافورد".

فقد شدد جي سونج على على عدم نسيانه البطولات التي حققها مع السير أليكس فيرجسون أفضل مدرب في التاريخ ، على حد وصفه.

وكان بارك قد انضم إلى يونايتد قادمًا من إيندهوفن الهولندي عام 2005، وقد تمكن من المشاركة في 205 مباراة، وفاز بثماني بطولات كبرى، منها أربعة ألقاب للدوري الإنجليزي وكأس العالم للأندية.

وقال سونج عبر الموقع الرسمي للنادي: "سوف يدوم الوقت الذي قضيته في قلبي في يونايتد طوال حياتي، لقد كان شرفًا كبيرًا لي أن أكون جزءًا من هذا الفريق الكبير، فلكي تفوز بمثل هذه البطولات وتلعب مع زملائك المميزين وتحت قيادة أعظم مدير فني، فإن هذا أمر مميز جدًا".

ورحل جي سونج البالغ من العمر 31 عاما إلى كوينز بارك رينجرز مقابل نحو خمسة ملايين جنيه استرليني (7.75 مليون دولار) في عقد يمتد ثلاثة أعوام.

وكانت يونايتد قد تعاقد مع أسيوي أخر هو الياباني شينجي كاجاوا القادم من بروسيا دورتموند بطل دوري وكأس ألمانيا، ليقرر بعدها رحيل سونج.

وأضاف الدولي الكوري الجنوبي: "أريد أن أشكر الجميع في النادي الذين قدموا لي أفضل ما عندهم كل يوم لكي يصلوا بكل لاعب إلى أفضل ما عنده ويستمتعوا بكرة القدم ويحققوا النجاح".

وأردف سونج: "لقد كانت الجماهير رائعة جدًا معي، وسوف أتذكرهم دائمًا بعاطفة خاصة، والآن أتطلع إلى تقديم أقصى ما عندي في التحدي الجديد في كوينز بارك رينجرز، حيث إنني سوف أنتقل بطموحي وروحي العالية التي كونتها في يونايتد. وسوف توجد معي هذه القدرات إلى الأبد".

واشتهر بارك الذي خاض أكثر من 200 مباراة مع يونايتد بقدراته الخططية وجهده الكبير في منع هجمات المنافسين ونقل فريقه لحالة هجوم، كما أنه كان أول لاعب آسيوي يشارك في نهائي دوري أبطال أوروبا في 2009.

ولعب بارك 100 مباراة دولية مع منتخب كوريا الجنوبية بين عامي 2000 و2011 وشارك في كأس العالم لأكثر من مرة.