EN
  • تاريخ النشر: 14 فبراير, 2012

رغم الخلافات مع مانشيني تيفيز يعود إلى مانشستر سيتي من أجل الجماهير

كارلوس تيفيز

تيفيز يعود لسيتي

قال لاعب الكرة الأرجنتيني كارلوس تيفيز إنه سيعود إلى مانشستر سيتي الإنجليزي بهدف كسب قلوب الجماهير مرة أخرى

  • تاريخ النشر: 14 فبراير, 2012

رغم الخلافات مع مانشيني تيفيز يعود إلى مانشستر سيتي من أجل الجماهير

قال لاعب الكرة الأرجنتيني كارلوس تيفيز إنه سيعود إلى مانشستر سيتي الإنجليزي بهدف كسب قلوب الجماهير مرة أخرى، وبأمل "مساعدة" الفريق على التتويج بطلا، بعد أربعة أشهر دون مشاركة بسبب خلافات مع المدير الفني الإيطالي روبرتو مانشيني.

وقال المهاجم خلال مقابلة أذاعتها اليوم محطة (فوكس سبورتس): "هدفي هو كسب المشجعين مرة أخرى، وأتمنى أن أساعد سيتي على أن يتوج بطلا. أقرر العودة لسبب شخصي، سيكون ذلك صعبا، لكنه تحدٍّ بالنسبة لي. كنت أتألم عندما كنت أراهم يسبونني".

ومع عدم اكتمال مفاوضات اللاعب مع أي نادٍ للرحيل عن فريقه الحالي خلال موسم الانتقالات الشتوية الأوروبية، سيصل تيفيز اليوم الثلاثاء إلى مدينة مانشستر للانضمام إلى سيتي متصدر الدوري الإنجليزي و"خلال أسبوعين" سيكون في حالة بدنية لائقة للعب.

وقال تيفيز: "أود العودة لكسب الجماهير. المشجعون أصبحوا ضدي بعدما حدث في مباراة بايرن، لكن ما علموه لم يكن صحيحا. قالوا لهم إنني رفضت اللعب والأمور لم تكن كذلك. في وقتها، تفهمت الجماهير لأنني قدمت كل ما لدي للنادي. كان يؤلمني أن أراهم يحرقون قميصي أو يسبونني".

واعتبر المهاجم أنه منح "الكثير من الأشياء للناديما يجعله لا يستحق "الرحيل من البوابة الخلفيةوأكد أنه "ممتلئ بالطاقة" بعد أربعة أشهر قال إنه افتقد فيها "للرغبة" في التدرب أو ارتداء حذاء الكرة.

وأكد: "لم أفعل شيئا سيئا للنادي، وأود إثبات أنني قادر على العودة والتألق. أعرف أن الأمر سيكون صعبا، لكنه تحدّ بالنسبة لي. خلال أسبوعين سأكون لائقا للعب".

وروى تيفيز أنه عندما رحل عن إنجلترا حمل أشياءه وانصرف "دون أن يخبر" أحدا. وقال: "كانوا يبعثون لي بوثائق كل يوم، وحتى اليوم لا يزالون يفعلون. كانوا يريدون أن يعرفوا كيف حالي ولماذا لم أكن أستطع العودة، وماذا كان يحدث لي".

وفيما يتعلق بآخر تصريحات مانشيني -التي ربما فتحت له طريق العودة إلى النادي- أعرب المهاجم عن شكوكه. وقال تيفيز: "إذا كان ما قاله حقا، بالتأكيد يروق لي، لكن لو كان قاله من أجل الصحافة، فلا يروق لي على الإطلاق. إنه أمر مختلف تماما. لقد رحلت على النادي وهو (مانشيني) خرج ليصرح بأنه طالما ظل مديرا فنيا للنادي فلن ألعب. والآن يقول إنه يريدني".

وبالنسبة للمهاجم الأرجنتيني: "قويت شوكة" مانشيني كثيرا بضم مواطنه سيرخيو أجويرو، "في العام الماضي كان يعتمد كثيرا على تيفيز. بل إننا كثيرا ما تشاجرنا داخل غرف اللاعبين ولم يخرج ليصرح بأنه لا يريدني. لقد وصل بنا الأمر في مرة أن كنا على وشك الاشتباك".

وأكد تيفيز الذي عوقب لرفضه المشاركة لعدة دقائق في أيلول/سبتمبر الماضي خلال مباراة في دوري الأبطال أمام بايرن ميونيخ الألماني: "المدير الفني أخطأ عندما صرح كما فعل. كان يمكنه تجنب كل شيء لو لم يدفع بي وقال لاحقا إن السبب كان مشكلة بدنية أو أي شيء آخر. الخلافات موجودة، لكن ليس هناك حاجة لإعلانها".

أخيرا، اعتبر تيفيز أن مانشستر سيتي سيكافح من أجل الفوز باللقب "حتى النهاية" مع فريقه السابق مانشستر يونايتد، الذي رحل عنه متعللا بخلافات مع مديره الفني أليكس فيرجسسون، إلا أنه يثني عليه الآن.

وقال: "أعرف أن مانشستر يونايتد سيكافح حتى النهاية. فيرجسون و(مارسيلو) بييلسا هما أفضل من دربني. فيرجسون عاملني بشكل سيء، لكنها مسألة مختلفة. دائما سأتمنى وجوده في فريقي بعيدا عما حدث معي".