EN
  • تاريخ النشر: 02 فبراير, 2012

بسبب سوء النتائج تضارب الأنباء حول إقالة مدرب اتحاد الجزائر

نادي اتحاد الجزائر

جانب من لقاء سابق للاتحاد والشباب

الأنباء تتضارب في نادي اتحاد الجزائر المنافس بدوري المحترفين المحلي لكرة القدم بشأن إقالة مدربه الفرنسي ديديه أولي نيكول، على خلفية سوء النتائج.

  • تاريخ النشر: 02 فبراير, 2012

بسبب سوء النتائج تضارب الأنباء حول إقالة مدرب اتحاد الجزائر

تضاربت الأنباء في نادي اتحاد الجزائر المنافس بدوري المحترفين المحلي لكرة القدم بشأن إقالة مدربه الفرنسي ديديه أولي نيكول، على خلفية سوء النتائج.

وذكرت صحيفة "الشروق" الجزائرية أن إدارة اتحاد الجزائر وصلت إلى حل مع نيكول بإلغاء العقد بالتراضي؛ لكنها طلبت منه البقاء حتى مباراة مولودية العلمة المقررة السبت المقبل ضمن الجولة الـ19 من مسابقة الدوري.

وأوضحت الصحيفة طبقا لمصادرها أن نادي اتحاد الجزائر لم يتم حتى الآن تحديد هوية المدرب الجديد للفريق له.

وتراجع اتحاد الجزائر إلى المركز الرابع بجدول ترتيب الدوري برصيد 30 نقطة بعد خسارتين متتاليتين أمام اتحاد الحراش وجمعية الخروب بذات النتيجة صفر/1.

في المقابل؛ ذكرت صحيفة "الخبر" الجزائرية أن علي حداد -رئيس نادي اتحاد الجزائر- منح المدرب الفرنسي فرصة أخيرة، مشيرة إلى أنه اجتمع بالمدرب الفرنسي إلى جانب مولدي عيساوي -المدير الرياضي للفريق- وتم الاتفاق على تجديد الثقة في نيكول الذي يبقى مطالبا بالتدارك أمام مولودية العلمة في المباراة القادمة.

وكان أولي نيكول قد أشرف على الحصة التدريبية بملعب عمر حمادي ببولوجين، صباح أمس، والتي تابعها الرئيس السابق سعيد عليق قبل أن يجتمع في المساء مع حداد وعيساوي.

وتعرض المدرب الفرنسي لانتقادات لاذعة بعد خسارته في المقابلتين الأخيرتين مع اتحاد الحراش وجمعية الخروب على التوالي.

وكان نيكول عُين مدربا لاتحاد الجزائر قبل نهاية العام الماضي خلفا لمواطنه هيرفي رينار الذي عاد لتدريب منتخب زامبيا.