EN
  • تاريخ النشر: 15 أغسطس, 2012

بايرن يرفض التخلي عن ريبري في محنة "زاهية"

ريبيري

فرانك ريبيري

المدير الرياضي لنادي بايرن ميونيخ الألماني يؤكد أن لاعبه الفرنسي فرانك ريبيري يحظى بدعم كامل من النادي على خلفية فضيحة ممارسة الجنس مع بائعة هوى قاصر تدعى زاهية الدهار.

المدير الرياضي لنادي بايرن ميونيخ الألماني يؤكد أن لاعبه الفرنسي فرانك ريبيري يحظى بدعم كامل من النادي على خلفية فضيحة ممارسة الجنس مع بائعة هوى قاصر تدعى زاهية الدهار.

ماتياس زامر قال لوسائل الإعلام الألمانية " "لدينا مسؤولية تجاه اللاعب، وسنؤكد له أننا نقف إلى جانبه وأنه يحظى بأفضل دعم منا" مشيرا في الوقت نفسه إلى أن النادي لا يمكنه المرور بجانب هذه القضية مرور الكرام".

ويواجه ريبيري وزميله في المنتخب الفرنسي كريم بنزيمة المحاكمة لاتهامها بممارسة الجنس مع بائعة هوى قاصر حيث طلب القاضي اندري داندو محاكمة ثمانية أشخاص إضافة إلى مقهى زمان على جادة الشانزيليزيه الباريسية حيث كانت تتم اللقاءات مع زاهية دهار.

وكان المدعي العام في باريس قد طلب عام 2011 اسقاط القضية ضد النجمين الفرنسيين على قاعدة أنهما لم يكونا على علم بأن دهار لم تبلغ بعد الثامنة عشرة من عمرها.

وأفادت الشابة البالغة حاليا العشرين من العمر الشرطة أنها تلقت أموالا لقاء ممارسة الجنس مع ريبيري عام 2009 وبنزيمة عام 2008 عندما كانت تبلغ من العمر 16 عاما.

ويواجه اللاعبان عقوبة بالسجن حتى ثلاثة أعوام أو غرامة قدرها 45 ألف يورو ، في الوقت الذي أعربت فيه محامية ريبيري صوفي بوتاي عن دهشتها من قرار القاضي.

ويعود إلى محامي الدفاع اثبات أن ريبيري (29 عاما) وبنزيمة (24 عاما) لم يكونا على علم بأن دهار لم تكن قد بلغت بعد سن الرشد وقت ممارسة الجنس معها.